الأحد، 1 يناير، 2017

الرق في الاسلام

الرق العبيد في الاسلام
الرقيق: هو حرمان الشخص من حريته الطبيعية بحيث تصبح ملك لشخص اخر ويتحكم فيها كما يشاء فبهذا يصبح الرقيق سلعة تباع وتشترى.
انتشار الرق في الاسلام واسبابه:
انتشرت وازدهرت ظاهرة تجارة الرقيق في الدولة الاسلامية ولا سيما في العصر العباسي فهناك عدة اسباب ساهمت وساعدت في انتشار ظاهرة تجارة الرقيق في الاسلام منها ما يلي:
1- الحرب المشروعة: ( او ضد الكفار) كان للفتوحات الاسلامية اثر كبير في انتشار ظاهرة تجارة الرقيق بحيث وقع عدد كبير من اسرى الحروب (الاسرى من غير العرب من الرجال والنساء) بيد المسلمين, فكان هؤلاء الاسرى يصبحون غنائم ويتحولون الى سلعة للتجارة الامر الذي زاد بصورة ملحوظة من تجارة الرقيق.
2- الزيادة الطبيعية:  فاولاد الرقيق يولدون ارقاء مثلهم.
3- الشراء من الخارج: بحيث ازدهرت تجارة الرقيق في الاسواق الداخلية والخارجية للدولة الاسلامية فازداد الطلب على انواع معينة ومحددة من الرقيق والجواري.
4- بدل الخراج او الجزية: كانوا بعض الولاة في مصر, بلاد الاندلس, شمال افريقيا يرسلون للخليفة الرقيق بدل ضريبة مالية عن الخراج او الجزية.
5- الظروف الاقتصادية والاجتماعية وارتفاع مستوى المعيشة: لقد شهد العصر العباسي الاول ارتفاع في مستوى المعيشة بحيث تحسنت الظروف الاقتصادية والاجتماعية واصبح المجتمع العباسي مجتمع كماليات اي ان حياة الترف والملذات اصبحت امرا مركزيا في حيلة الطبقة الغنية فمن الطبيعي ان يتنافس افراد هذه الطبقة على زيادة انواع الرقيق.

موقف الشريعة الاسلامية من الرقيق:
لم يحرم ويلغي الاسلام الرق بل حث على معاملة الرقيق معاملة حسنة والرفق بهم وحث الاسلام على تحرير الرقيق  وعمل على تجفيف مصادره, فعلى اثر ذلك وضع الاسلام حقوق وواجبات للرقيق منها ما يلي:

حقوق الرقيق:
ا.حق الحياة: يحرم الاسلام القتل الا بالحق ولا فرق في ذلك بين الحر والعبد.
ب. الحصانة الجسدية: منع ضرب العبد ضرب مبرح وتشويه صورته.
ج. الامتناع عن التفريق بين العبد وزوجته.
د.حق النفقة: يلزم الاسلام السيد ان يوفر الملبس والماوى والماكل لعبده.
ه. الرفق بالرقيق وعد تحقيرهم: بحيث يجب على السيد ان يعامل عبده معاملة حسنة وعدم استعمال كلمات او عبارات تحط من مكانته.
و. تعليم الرقيق: حث الاسلام على تعميم التربية والتعليم ولا يستثنى في ذلك الرقيق.

واجبات الرقيق:
ا. يجب على الرقيق ان يقوم على خدمة سيده ولا يتكاسل في ذلك.
ب. يجب على الرقيق ان يحافظ ويعتني باملاك سيده وعدم التعرض لسيده واهل بيته وامواله.
ج. يجب على العبد ان يحارب مع سيده,وان يفدي سيده بنفسه اذا وقع بالاسر نتيجة حرب.

طرق تحرير الرقيق (العتق)

لم يحدد الاسلام طريقة معينة لتحرير الرقيق بل ساد العرف والعادة من المسلمين في هذا الشان فمن اهم الطرق التي لتحرير الرقيق:
1- المكاتبة: بحيث يكتب العبد مع سيده عهدا يلتزم بموجبه بدفع مبلغ من المال في فترة زمنية محددة,فعندما يدفع العبد هذا المبلغ في الوقت المحدد يصبح حرا.
2- التدبير: بحيث يوصي السيد بان يكون العبد حرا بعد وفاته بقوله "أنت دبر بعدي" فيصبح حرا بموت السيد.
3- زواج الامة من الحر: يسمح الاسلام للمسلم ان يتزوج جاريته فاذا انجبت منه ولدا تصبح في درجة اعلى من الجارية, فتكتسب لقب "ام ولد"  فعندها لا يحق لسيدها ان يبيعها, وبعد موته تصبح حرة ويكون اولادها احرار.
*بالاضافة لهذه الطرق اتبعت طرق اخرى لتحرير العبيد وذلك لتكفير عن الذنوب مثل:
1- قتل المؤمن خطا: فمن قتل مؤمن خطا فعليه تحرير رقبة ودفع الدية لاهل المقتول.
2- افطار رمضان (بالجماع): من افطر رمضان فعليه ان يكفر عن ذلك بتحرير رقبة (تحرير رقيق)
3- كفارة اليمين: هو عدم الافاء بيمينه فكفارته تحرير رقبة.
4- الطلاق عن طريق الظهار: بحيث كان الرجل في الجاهلية يطلق اماته بقوله "انت على كظهر امي" وقد حرم الاسلام ذلك واوجب على من يطلق بهذه الطريقة ان يحرر رقبة قبل العودة إلى زوجته.