الأربعاء، 20 مايو، 2015

مفهوم وعناصر التفاوض



مفهوم وعناصر التفاوض
أولاً : مفهوم التفاوض : Concept of Negotiations
هناك مفاهيم خاطئة للتفاوض مثل اقتصار التفاوض على حالات فض الصراعات أو تعارض المصالح أو التفاهم بين النقابات والاتحادات مع إدارة المصانع .
هذا الأمر يجعلنا نقول أن التفاوض يشمل كل مجالات الحياة وفي كل الأوقات وفي كل الأماكن أي أنه نشاط يومي يقوم به الأفراد وبشكل غير رسمي وهذا ما يجعلنا نخلص لمفاهيم التفاوض مثل:
1 – أنه العملية الخاصة بحل النزاع بين طرفين أو أكثر والذي من خلاله يقوم الأطراف بتعديل طلباتهم وذلك بغرض التوصل إلى تسوية مقبولة من الأطراف تحقق المصلحة لكل منهم .
2 – تفاعل بين الأطراف المتنازعة بهدف التوصل إلى اتفاق بشأن القضايا المطروحة بينها 
3 – تبادل مجموعة من الناس الأفكار والآراء حول موضوع معين لتحقيق التعاون أو تقوية أواصر الصداقة فيما بينهم .
4 – مناقشة تجرى بين طرفين حول موضوع محدد للوصول إلى اتفاق بشأنه ويعرفه المؤلف : بأنه عملية تفاهمية ترمي إلى تحقيق أهداف أطرافها حول الموضوع الذي كان موجباً لوجودها .
ثانياً : عناصر العملية التفاوضية :
يمكن الوقوف بأن أي عملية تفاوضية مهما اختلف مكانها وزمانها لها عناصر وهذه العناصر هي:
1 – الأطراف التفاوضية حيث لا يمكن أن تتم عملية التفاوض بدون أطراف .
2 – الحاجة أو الهدف من التفاوض . وتبرز هذه الحاجة لتحقيق بعض الأهداف والمصالح المشتركة للأطراف
3 – قضية أو موضوع أو أمر يهم أطراف التفاوض .
أي الموضوع أو القضية التي أثارت حفيظة أطراف التفاوض والذي لا معنى للتفاوض بدونها .
4 – الإرادة :
حيث لا يتم فرص التفاوض ولا الحلول على أي من أطراف التفاوض حيث تأتي من صميم إرادة المتفاوضين وقناعتهم بالمفاوضات .
5 – الرغبة التامة لدى أطراف التفاوض في الوصول إلى حلول ترضي كافة الأطراف .
6 – الإيمان بأهمية الحوار والتفاوض :
هذا يعني الاعتقاد الجازم لدى أطراف التفاوض بأهمية الحوار والنقاش وتبادل الآراء من أجل الوصول إلى اتفاق مناسب يرضي أطراف التفاوض .