تاثير الضجيج على سلوك الإنسان



بحث عن الضوضاء
اسباب الضوضاء
نتائج الضجيج والازعاج
الضوضاء واثرها على الانسان
حل مشكلة الضجيج والازعاج
اسباب الضجيج والازعاج
تعريف الضوضاء
الضوضاء

تاثير الضجيج على سلوك الإنسان من الوجهة العصبية على الصور التالية:
1- توتر عصبي  قد يؤدي إلى الانهيار العقلي .
2ـ إجهاد عصبي ناتج عن زيادة الأدرينالين في الجسم .
3ـ خروج النائم من نومه العميق الذي يحتاجه الجسم  ( النوم المتقطع )
4ـ يؤثر الضجيج على تكوين الجهاز العصبي للأجنة وبدورة يؤدي إلى سلوك غير طبيعي عند 5ـ خروج هذه الأجنة إلى الحياة .
6ـ ولادة أطفال صغار الحجم أو ناقصي النمو.
7ـ اتساع حدقة العين وبالتالي التأثير على قوة الإبصار  .
8ـ إصابة تلاميذ المدارس بضعف القدرة على التركيز  و الإرهاق العصبي والوهن الجسمي والشعور بالمرض .
9ـ ضعف السمع العصبي ( مؤقت تختلف درجته حسب نوع الضجيج ).                                                                                                              

أصبح الإنسان اليوم يعيش وسط محيط هائل من الأصوات المزعجة التي تحيط بة أينما ذهب حيث أصبح من الصعب علية أن ينعم بالراحة والهدوء مما أثر سلباً على حالته النفسية وعلى الأداء الوظيفي لجسمه .                                                                                                 وتظهر أضرار الضوضاء على الإنسان بعدة صور منها :
1ـ أضرار نفسية.                                                                                                                 2 - أضرار عصبية.                                                                                                        3- أضرار فسيولوجية.                                                                                                                                  4- أضرار سمعية .                                                                                                       4 - نقص القدرة على العمل .                                                                                               5- أضرار على الدورة الدموية .
ونحن في بحثنا هذا ركزنا على  أضرار التلوث الضوضائي على الجهاز العصبي لما له من أثر كبير على صحة الإنسان ولتوضيح ذلك نذكر الحقيقة التالية : "  يتأثر الجهاز العصبي بالضوضاء حيث تندفع إليه الموجات الصوتية في صورة إ شارات كهربائية،  وتعبر هذه الإشارات الألياف العصبية حتى تصل إلى لحاء المخ ، فتتهيج خلايا هذا اللحاء وتثير الإشارات المناطق الموجودة تحت هذه الخلايا   فينتج عن ذلك تهيج الجهاز العصبي اللاإرادي  والذي يؤثر بدورة على الكثير من أعضاء الجسم  كالقلب -الذي تسرع دقاته- ، والجهاز الهضمي- الذي تتقلص بعض عضلاته حيث تزيد إفرازات المعدة - ، وتتأثر إفرازات الكبد والبنكرياس والأمعاء ، وكذلك يحدث ارتفاع في ضغط الدم "  مقتبس من موقع ( 3)
ويتجلى الأثر الذي يخلفه الضجيج على سلوك الإنسان من الوجهة العصبية على الصور التالية:
1- توتر عصبي  قد يؤدي إلى الانهيار العقلي .
2ـ إجهاد عصبي ناتج عن زيادة الأدرينالين في الجسم .
3ـ خروج النائم من نومه العميق الذي يحتاجه الجسم  ( النوم المتقطع )
4ـ يؤثر الضجيج على تكوين الجهاز العصبي للأجنة وبدورة يؤدي إلى سلوك غير طبيعي عند
  خروج هذه الأجنة إلى الحياة .
5ـ ولادة أطفال صغار الحجم أو ناقصي النمو.
6ـ اتساع حدقة العين وبالتالي التأثير على قوة الإبصار  .
7ـ إصابة تلاميذ المدارس بضعف القدرة على التركيز  و الإرهاق العصبي والوهن الجسمي والشعور بالمرض .
8ـ ضعف السمع العصبي ( مؤقت تختلف درجته حسب نوع الضجيج ).