التعليم الاولي ورياض الاطفال تعليم الكتابة

الطريقة الصحيحة لتعليم الاطفال القراءة والكتابة

التعليم الأولي هو مرحلة ذات أثر بالغ على مستقبل الأطفال. وهي حلقة وصل بين الأسرة من جهة، وبين المدرسة الابتدائية من جهة أخرى . وهي تستغرق غالبا سنتين. تبدأ من السنة 4 أو 5 ن وتنتهي في تمام 6، حيث يلتحق الطفل بالمدرسة الابتدائية وهو في سن السادسة أو السابعة من عمره.

وتشكل هذه المرحلة القاعدة الأساسية للمرحلة الابتدائية. ولذا فمهمتها تربية، وإعداد أكثر منها تعليمية. ولقد بينت بعض البحوث أن 30% من النمو العقلي للطفل يتكون في السنة الرابعة، ويمتد حتى الثامنة. مما يؤكد أهمية التعليم الأولي في هذه المرحلة الحرجة التي تتميز بنمو سريع تبرز فيه أكثر من القدرات.

إن مرحلة 4-6 سنوات هي مرحلة بناء الشخصية. حيث يكون الطفل بالغ الحساسية بما يحيط حوله. ويمكن أن ينصب اهتمام المدرس في الكتاب القرآني على تعويد الأطفال على كيفية الاندماج مع أندادهم حتى يتمكن الطفل تدريجيا من الانسجام مع الجو المدرسي بنشاطاته المختلفة. وبذلك فإنه يتعلم الانسجام مع المعايير الاجتماعية.

والمطلوب هو عملية تدريجية في تدريب الطفل على أساليب العمل مع الجماعة وممارسة الحرية والمسؤولية. ولقد احتل التعليم الأولي مكانة بارزة في مختلف الأنظمة التعليمية، وذلك بحكم الأهمية التي تكتسيها هذه المرحلة في حياة الأطفال، والدور الذي تلعبه في تشكيل شخصيتهم، وتفتح قابليتهم وإعدادهم لمرحلة التمدرس.
تعليم الكتابة  في التعليم الاولي
أسس الاستعدادلتعلم الكتابة:
1-الأسس التربوية:
! تنمية الميل إلى الكتابة.
! الإحساس بالحاجة للتعلم الكتابي.
! يشعر الطفل بأنه حر في تعلم الكتابة أنى شاء وكيفما شاء.
2-الأسس النفسية:للاستقرارالنفسي دوره في إتقان الكتابة والاضطراب العصبي لا يسمح للطفل بالسيطرةعلى أصابعه التي تمسك بالقلم وبالتالي فان نتائج الكتابة يأتي مشوشاًومضطرباً.
3-الأسس الفيزيولوجية:تتطلب الكتابة استخدام العين واليد
( الأصابع ) وبين حركة كل منهما تناغم وانسجام بحيث توافق العين باليد وترافقها أثناء الكتابة ولا تسبق اليد حركة العين ومدىالأبصار.
4- أسس تمهيدية مختلفة:يساعد على إنجاح الكتابة أوصعوبتها عوامل تعود إلى مدى ما ينال الطفل من تدريب ومران مسبقين على كتابة الخطوط المختلفة والدوائر والأشكال والى مستوى الأسرة الثقافي.
ترتبط عملية الكتابة باكتمال النضج العصبي لأنامل الطفل وعضلاتها الدقيقة من أجل التحكم في مسكة القلم، ويراعي في هذه المرحلةما يأتي:
vوجود دافع لدى الطفل بأهمية الكتابة.
v يتاح للطفل الحرية في أن يكتب أو لا يكتب.
v لا يطالب الطفل بأن تكون حروف كتابته منمقة.
vعلى المعلمة أن تعتبر الحروف المكونة لاسم الطفل هي نقطة البداية.
v تدريب الطفل على الرسم والتشكيل يساعد على استثارة شوق الطفل للكتابة.
vلا نقيد الطفل بالكتابة على السطر.
v تدون المعلمة الصعوبات التي تواجه الطفل مع كل حرف .
vتدرب المعلمةالطفل على الشكل الأساسي للحرف أولاً.
v لا تدرب المعلمة الطفل على الحركات الثلاث للحرف الواحد في وقت واحد.
vلا تجبر الطفل الأيسرعلى استخدام اليد اليمنى.
v لا تجبر المعلمة الطفل على الكتابةبمستوى يفوق عمره واستعداده .

أهــداف التعليــم الأولــي : تلعب مؤسسة التعليم الأولي دورا هاما في إعداد الطفل، وتأهيله للإنفتاح الطبيعي والمادي لشخصيته، من خلال تحسيسه بالإمان والمشاركة في بنية المؤسسة مع أطفال يماثلونه سنا، حيث تعمد هذه التربية على إذكاء روح الجماعة التي تبدأ بدورها عند طفل الخامسة،وإقصاء النزعة الفردانية لديه، فمؤسسة التعليم الأولي تهدف من خلال ذلك إلى زرع هذه النبتة الجنينيةفي محيطها الاجتماعي، وفق تدرج يتيح فرصة الاستيعاب ،والانتقال البنيوي من المحيط الأسروي إلى المحيط المجتمعي، ويتم ذلك عن طريق تحسيسه بأنسنته، واكتشاف قدراته وتغيراته الجسدية وعلى تحديد علاقاته بالنسبة للآخرين وبالنسبة للأشياء المحيط به، ومن خلال قيام مؤسسة ما قبل التمدرس بأدوارها المتعلقة بإدخال الطفل في نطاق نظام المعايير الإجتماعية، وفي نطاق العمل على تأكيد شخصيته، فإنها في ذات الوقت تفعل هذه المؤسسة فعلها في الطفل لتنمية قدراته لخلق استعدادات تلبي مطالب يصبح الطفل علىعتبتها بعد أن قطع أشواطا لصالح تنمية شخصيته المستقلة وكسب مناعة عاطفية ونفسية مما يساعده على تكوين صورة إيجابية عن نفسه وعلى تنمية مؤهلاته الشخصية، وتمكينه من تطوير قدراته وزيادة الثقة بنفسه وبمن حوله، ويتم ذلك عن طريــق : v توفير جو من الأمن والطمأنينة يسمح للطفل بأن يجرب قدراته. v خلق علاقة ودية مع الطفل وتفهم حاجاته ومطالبه. v فتح قناة التواصل مع الطفل وحثه على التعامل مع المعطيات حسب قدراته. إن الطفل ككائن مستقبل للمعلومات يجعله عرضة لاكتساب مجموعة لا محدودة من المعطيات التي من شأنها أن تساهم بشكل إيجابي أو سلبي في تطوره المعرفي، وتعامله ببساطة هذه المعلومات في علاقتها مع حاجيات الطفل الانمائية، وفي علاقتها كذلك بالمكون السيكولوجي والاجتماعي والديني، وقد حرص ميثاق التربية والتكوين على الإشارة لهذا الجانب ، "يلتحق بالتعليم الأولي، الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين أربع سنوات كاملة وست سنوات، وتهدف هذه الدراسة خلال عامين إلى تيسير التفتح البدني والعقلي والوجداني للطفل، وتحقيق استقلاليته وتنشئته الاجتماعية وذلك من خلال :
v تنمية مهاراته الحسية ، الحركية والمكانية والزمانية والرمزية والتعبيرية.
v تعلم القيم الدينية والخلقية والوطنية الأساسية.
v التمرن على الأنشطة العملية والفنية (كالرسم والتلوين والتشكيل ولعب الأدوار والإنشاد والموسيقى).
v الأنشطة التحضيرية للقراءة والكتابة باللغة العربية خاصة من خلال إتقان التعبير الشفوي، مع الاستئناس باللغة الأم لتيسير الشروع في القراءة والكتابة باللغة العربية . وفي إحالة الوقوف على عمق هذه الإشارات، نجد التربية ما قبل مدرسية التي تتوخاها السياسة التعليمية ببلادنا تندرج في إطار التربية النظامية : “Education formelle“ وهي مجموعة من الأنشطة التربوية التي تتم في إطار المؤسسات التعليمية وموجهة بواسطة عاملين : عامل ايديولوجي وعامل بركماتبي نفعي . * جدولة توضح أهداف التعليم الأولي : تتحقق أهداف التعليم الأولي من خلال جملة من الأنساق التربوية التي تتداخل مع الفيزيولوجي والحس حركي والذهني، تشكل تتابعا بيداغوجيا يغني الوحدة (تلقي الطفل للمعلومات والمهارات العامة)، وتدرج المعلومات لتلقي الطفل للمهارات والمعارف، في قالب تجريبي بسيط ينطلق مما يعرفه الطفل، وما يعبر عنه بلغته وحركاته، واستجاباته التلقائية الطفولية، وبصفة عامة ينبغي لمؤسسة التعليم الأولي أن تقدم مضامين تهم حاجات الطفل واهتماماته وتنطلق مما يمارسه تلقائيا خارج المؤسسة، وما يثيره فيها، وما يمكنه من الانسجام بسهولة، ويجنبه الإحساس بالعزلة أو الغربة، ويحفزه على القيام بنشاطات مكثفة عن طريق اللعب والاكتشاف والتساؤل والتواصل بكيفية طبيعية وتلقائية يمكنه من تقته بنفسه إنطلاقا من تعرفه لذاته، وعن طريق التعايش مع مجموعة من البالغين والأطفال" . تتجلى أهداف التعليم الأولي من خلال استحقار الممارسات التربوية، التي تحدد نمطية الأنساق البيداغوجية التي تتقاطع وحاجيات الطفل المعرفية.



رياض الاطفال تعليم الكتابة
كيفية تعليم اطفال الروضة الحروف
طرق تدريس رياض الاطفال من اللعب الى التعلم
طريقة الشرح لاطفال الروضه
طرق تدريس الاطفال الحروف
طرق تدريس رياض الاطفال
تعليم اطفال الروضة الارقام
تعليم رياض الاطفال الحروف
تعليم اطفال الروضة القران الكريم
يم اطفال الروضة الحروف
افكار لتعليم الحروف الهجائية للاطفال
طريقة تعليم الاطفال الحروف الهجائية
طرق تدريس رياض الاطفال الحديثة
طريقة الشرح لاطفال الروضه
كيفية تعليم الاطفال الحروف والارقام
طرق تدريس رياض الاطفال من اللعب الى التعلم
طرق تدريس رياض الاطفال
تعليم الحروف للاطفال كتابة