حاجة الإنسانية إلى الإسلام عناصر التميز في الحضارة الإسلامية والفكر الإسلامي


بحث كامل عن الثقافة الاسلامية
الثقافه الاسلاميه وخصائصها
اهمية الثقافة الاسلامية

الثقافة الاسلامية المستوى الاول
خصائص الثقافة الاسلامية
مصادر الثقافة الاسلامية

1-     إجراء دراسات جديدة حول عناصر التميز في الحضارة الإسلامية والفكر الإسلامي لبيان مدى قوة حقوق الإنسان في الإسلام ، وتأكيد مدى حاجة الإنسانية إلى ظهور الإسلام .
2-     تحديد كيف يتعامل المسلمون مع العولمة والنظام العالمي الجديد ، دون ذوبان ، أو إفراط ، أو تفريط .
3-     تقديم رؤية الإسلام في التعامل مع القضايا الحقوقية المعاصرة مثل حق الكفاح والدفاع ، والتفريق بينهما وبين الإرهاب .
4-     تعريف الناشئة في الأنظمة التعليمية بحقوق الإنسان في الإسلام مقارنة بينها وبين الحضارة الغربية .
5-     تفعيل دور المؤسسات الرقابية والمجالس الحقوقية في ملاحظة تحقق هذه الحقوق في واقعنا المعاش على المستوى الفردي والجماعي .
6-     إبراز فقه الحوار مع الآخر في ضوء الكتاب والسنة بديلًا عن صراع الحضارات وتصادمها .
7-     توجيه الخطاب الإعلامي الإسلامي والتعليمي لبيان هذه الحقوق الشرعية وضروريات الأخذ بها لتحقيق مواصفات المجتمع المسلم .
8-     إبراز دور الأمة وأفرادها في تبليغ الإسلام إلى كل العالم ، وغرس حقائق الوحي ونور السماء في نفوس الناس ، وانتشالهم من أوهام المادة ، وتسلط المصالح والمنافع الدنيوية على حياتهم الخاصة والعامة .
9-     إصدار كتيبات مترجمة بكل لغات العالم للتعريف بالإسلام ومبادئه ، والتميز في الحقوق الدينية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية ، والصحية والبيئية في الإسلام ، مع إبراز جانب التسامح في الإسلام خاصة في التعامل
مع غير المسلمين ، وإبراز جانب الإخاء الإسلامي ، وأدب الدعوة إلى الله - عز وجل .
10-   الاهتمام بتوحيد فكر الأمة الإسلامية ، والابتعاد عن مواضع الاختلاف التي تظهر الأمة على أنها فرق وشيع وطوائف متنازعة .
11-   إبراز جوانب الحصانة الإيمانية في الشريعة الإسلامية التي تؤدي إلى حماية النفس والبدن ، والتوجيه إلى الحصانة الصحية بواسطة النظافة ، والحصانة من الأمراض الجنسية ، وإفساح المجال للإكثار من الدراسات التي توصل لذلك .
12-   التوجيه إلى إبراز الإسلام في الحقوق الأسرية والعلاقة بين المرأة والرجل ، ومدى حرص الإسلام على تكوين أسرة مسلمة متعاضدة تدور العلاقات داخلها على طاعة الله - عز وجل - ورسوله $ .
13-   استحداث هيئات إسلامية رسمية ، أو شعبية ، أو عبر الشبكة الدولية للرد على الشبهات التي يثيرها الكتاب الغربيون والإعلام الغربي ضد الإسلام ، وضد نبي الإسلام $ ولا حرج من الانتفاع بأسلوب المناظرة مع أصحاب هذه الدعاوى ؛ لأنها غالبًا ما تصدر عن أناس ليسوا على دراية كافية بالإسلام .
14-   إبراز جوانب الاضطراب والخلل والفساد التي حلت في المجتمعات الغربية ، بل ورجال الدين الذين أثبتت الوقائع أنهم يقولون ما لا يفعلون ، وأن بعضهم متورط في قضايا تحرش لا تليق بوضعهم الديني ، من المهم وجود هيئات إسلامية تبرز زيف هؤلاء وضلالهم وانحلالهم .
15-   دعوة الكتاب والأدباء والمؤسسات الإسلامية إلى الانتباه لآثار الغزو الفكري والتيارات المعاديــة للإســلام التـي إذا سلمنا بأفكـارها ولم نــرد
عليها ، فإن هذا يؤدي إلى زعزعة الإيمان لدى كثير من الأجيال القادمة .
16-   أن تكرس الأمة الإسلامية جهودها من أجل تطبيق مبادئ الإسلام وفرض أحكام الشريعة على جميع المستويات العامة والخاصة ، وعلى الأمة الإسلامية أفرادًا وجماعات وحكامًا أن تطهر نفسها من كافة وجوه الاستغلال والسيطرة والتمييز ، والتفرقة العنصرية ، ومن كافة النظم والقوانين والعادات المخالفة لروح الإسلام وتعاليمة ، والتي تغلغلت في جوانب المجتمع الإسلامي .
17-   تفعيل واجب الأمة الإسلامية في تبليغ واجب الله ، وإتاحته للباحثين والراغبين في المعرفة في العالم كله ، وتوجيه سفارات الدول الإسلامية في الدول الأخرى إلى القيام بواجبها الشرعي في التعريف بالإسلام ، وشرح مبادئه ومناقشة الشبهات والضلالات التي تنشرها الدوائر المعادية للإسلام ، وعقد مسابقات علمية وعملية وترسل لها جوائز قيمة لأحسن الأبحاث التي تقدم في مجال الدراسات الإسلامية خاصة في التعامل مع الآخر .
18-   التوجيه إلى القائمين على مجال الدعوة الإسلامية في العالم الإسلامي إلى محاولة توصيل رسالتهم إلى غير المسلمين في الكرة الأرضية كلها، وإبراز الملامح التي لا يعرفونها عن الإسلام مثل الشورى والعدل والرحمة والتسامح وحقوق المرأة في الإسلام ، وحقوق غير المسلمين داخل المجتمع الإسلامي وخارجه ، وإبراز الحكمة في الجوانب التشريعية مثل : لماذا حرم الله الربا ؟ لماذا حرم الله التبني ؟ متى يباح الخروج على الحاكم ؟ من الذي يملك تغيير المنكر ؟ ومتى يشرع السكوت على المنكر؟ وما حكم تولي المرأة القضاء ؟ إلى غير ذلك ، ولماذا حافظ الإسلام على مال اليتيم ؟ وما حقوق الأسير في الإسلام ، وما حكم اللقيط في الشريعة الإسلامية ؟ وما عقوبة الإجهاض ؟ ولماذا حرمه الله ؟ ، وهذه كلها قضايا مهمة يحتاج غير المسلمين إلى التعرف على رأي الإسلام فيها .
19-   توجيه المسلمين جميعًا إلى أن يمارسوا حقوقهم جميعًًا ، ويتعرفوا على حقوقهم السياسية والاقتصادية والاجتماعية وفي الوقت نفسه ، فإنهم يؤدون الواجبات الشرعية التي ينبغي عليهم القيام بها .
20-   الدعوة إلى تدريب أجيال جديدة مؤمنة تؤمن بالحوار، وتبحث عن الحكمة حتى لو وجدوها عند غير المسلمين ، فليس الغرب كله ظلامًا ، ولكن هناك إيجابيات في حياتهم مثل تقديرهم للعمل والاقتناع بالحوار ومراعاة  النظام ، ومراعاة الوقت ، وأنه رأس مال الإنسان ، وحرية التعبير عن الرأي ، وغير ذلك . وفي الوقت نفسه فإن القيم الجيدة عندهم هي من تراثنا وقرآننا غير أن الكثيرين منا لا يعرفونها فما بالك بغير المسلم ، فهذه دعوة إلى القراءة الجادة عن الإسلام ، واستيعاب مضامين هذا الدين العظيم .