أهم أساليب المعاملة العقابية

المعاملة العقابية
المبحث الأول : شروط نجاح المعاملة العقابية .
أولاً : أن يتوافر جهاز متخصص لتصنيف المحكوم عليهم (مرحلة التشخيص , مرحلة توزيع النزلاء حسب فئاتهم ) .
ثانياً : توفير العدد الكافي من المؤسسات العقابية المتخصصة (نساء رجال , مرضى ... الخ ) .

أهم أساليب المعاملة العقابية
بحث المعاملة العقابية
اساليب المعاملة العقابية في الجزائر
المؤسسات العقابية
بحث حول المؤسسات العقابية في الجزائر
المؤسسات العقابية والاصلاحية

    ثالثاً : مراعاة الاشتراطات العامة والخاصة في تشييد المؤسسات العقابية (دون أسوار عالية , دون قضبان نوافذ ... الخ ) .
    رابعاً : توفير العدد الكافي والكفء من الإداريين والفنيين والحراس لكل مؤسسة عقابية (موظفين , أطباء ... الخ ) .
    خامساً :أن تكون المدة المتبقية من العقوبة كافية لتنفيذ برنامج المعاملة.

المبحث الثاني : أساليب المعاملة العقابية 

    المطلب الأول : العمل العقابي .
    الفرع الأول : تقدير العمل العقابي .
    أولاً : أهداف العمل العقابي .
    1 ـ الهدف الاقتصادي . زيادة في الإنتاج القومي، وثمنها يساعد الدولة على تحمل نفقات السجون المختلفة . وضمان لتحصيل الغرامات والمصاريف القضائية التي للدولة .
    2 ـ الهدف الإنساني (حفظ التوازن النفسي والبدني للمحكوم عليه .
    3 ـ الغرض التهذيبي والتأهيلي .

ثانياً : شروط العمل العقابي 

    1 ـ أن يكون العمل العقابي منتجاً .
    2 ـ أن يكون العمل العقابي متنوعاً .
    3 ـ أن يكون العمل العقابي مماثلاً للعمل الحر (من حيث النوع والوسيلة ، والظروف التي يؤدى فيها( .
    4 ـ أن يكون العمل العقابي بمقابل .

ثالثاً : النقد الموجه للعمل العقابي 

    صعوبة تنظيمه ، بسبب الظروف التي يتم فيها ذلك العمل سواء أتعلق منها بقيود حفظ النظام أو قيود وسائل التنفيذ أم ما تعلق منها بأماكن التنفيذ .
    كثيراً ما تستخدم المؤسسات العقابية وسائل تنفيذ غير حديثة ، بالإضافة إلى صعوبة استيعاب تلك المؤسسات لكل أنواع العمل التي يجب أن تتاح لجميع النزلاء .

الفرع الثاني : تنظيم العمل العقابي 

    أولاً : التنظيم المادي للعمل العقابي .
    قد يتم هنا العمل العقابي داخل السجون أو خارجها , ففي حالة العمل داخل السجون، فإن الأمر يتوقف على النظام المتبع في كل منها وما إذا كان : انفرادي أم مختلط , . ففي النظام الانفرادي حيث يقضي كل سجين نهاره وليله في زنزانة منفردة .

    أما النظام المختلط حيث يسود العمل الجماعي نهاراً ، فإنه يمكن تنظيم العمل بأسلوب مشابه للعمل الحر ، كما يسهل تنوع الأعمال التي يؤديها النزلاء : كصناعات الغزل والنسيج والأحذية والأثاث .

ثانياً : التنظيم القانوني للعمل العقابي .

    1 ـ نظام المقاولة . يحدد المقاول نوع العمل وشروطه ووسائله ويوفر الآلات والمواد الخام والفنيين والمشرفين . ويتعهد مقابل ذلك بإعاشة النزلاء من كساء وغذاء .
    2 ـ نظام الاستغلال المباشر . الإدارة هي التي تتولى تشغيل النزلاء وإعاشتهم. فهي تختار نوع العمل وتحدد شروطه وأساليبه , وهو نظام باهظ التكاليف.

    3ـ نظام التوريد . لا تتخلى الإدارة ن النزلاء كلية كما في المقاولة ، ولا تخضعهم لها كلية كما في الاستغلال المباشر ، بل تتعاقد مع أحد رجال الأعمال على أن يقدم الآلات والمواد الأولية ، ويتولى النزلاء الإنتاج تحت إشرافها لحسابه مقابل مبلغ من المال يلتزم بدفعه للإدارة