حماية حقوق الإنسان والمواطن

حماية حقوق الإنسان والمواطن

ان افضل طريقة لحماية حقوق الإنسان والمواطن تتحقق عن طريق وضع منظومة من القوانين والتشريع في الدولة . لذلك تكون هناك أهمية كبيرة للجمعيات التطوعية التي تناضل من اجل حقوق الإنسان وتظهر أهمية هذا النضال على الملا في جهاز التعليم وتوسيع نطاق التشريع في هذه القضايا واساسا في زيادة وعي الجمهور بأهمية الموضوع . ونشر أسماء الدول التي تمس بحقوق الإنسان كما تبلور مواثيق عالمية اشهرها " الإعلان لجميع البشر عن حقوق الإنسان " من قبل هيئة الأمم المتحدة . وبموجبه تلتزم الدول التي وقعت عليه حماية حقوق الإنسان وضمانها في دولها .


الحق في الاجراءات القانونية المنصفة :-
يتناول هذا الحق الاجراءات التي تحمي جميع حقوق الانسان من المس غير المبرر في القضاء . اما اهمية هذا الحق فهي من هدفه وهو – ضمان ان يكون المس بحقوق المشتبه به اثناء محاكمته مبررا . منذ اللحظة التي يشتبه فيها بان الشخص قد ارتكب مخالفة وانتهاء بمعاقبته ولن ينفذ المس الا حسب ما نص علية القانون مثل :-
1- عدم اجراء تفتيش في بيت شخص بدون امر من القاضي .
2- اعتقال شخص من قبل الشرطة هو لمدة 24 ساعة ,وتمديد الاعتقال مرتبط باصدار امر من القاض .
3- ممنوع فرض عقوبة السجن او دفع غرامة على شخص بدون محاكمتة .
4- من حق الشخص ان يعرف التهمة الموجهه له . وهو حق يملكة المشتبه من اول مرحلة من مراحل التحقيق . مع تفصيل المخالفات التي يعتقد انه ارتكبها.
5- الحق في المحاكمة العلنية : هذا يعني ان الاجراء القانوني الذي تقوم به الدولة ضد اي شخص سيكون عرضة للانتقاد العام . واذا لم تجري المحاكمة علنية فقد تجري فيها امور منافية للقانون دون ان يعلم بها احد.
6- والحق في الاجراء المنصف يشمل حق الانسان في الاستئناف لسلطات قضائية لتقديم شكوى على مختلف الاعمال المشينه .
- ان الحرص على الاجراء القانوني المنصف يعتبر احدى الوسائل الهامة للحفاظ على حقوق المتهم ولا يمكن تفادي المس, اي هناك تضارب بين الحقوق مثال :-
القانون الذي يسمح بالاعتقال الاداري لمدة 24 ساعة بدون امر من القاضي يمس بحقوق المتهم مثل الحق في الحرية , السمعه الحسنه , الخصوصية والكرامة .
وايضا من اجل حماية امن الدولة ومواطنيها يتم المس بحق متهم في الاجراء القضائي المنصف .
يعتبر مسا بسمعته الحسنه في عمله لكنه ليس مسا بخصوصياته .
مثال – مس بالخصوصية وليس مس بالسمعة الحسنه , مثل الملاحقة والتنصت يعتبران مسا بالخصوصية لان العمل نفسة يعتبر مسا بالخصوصية حتى ولم ينشر منه شيء .
ب- الفرق الثاني : مرتبط بمدى الصدق في النشر .
- الحق في الخصوصية يتعلق بحياة الانسان الخاصة , بمعنى عدم السماح بنشر معلومات حقيقية , اذا كان النشر يتعلق بحياة الانسان الخاصة .
هناك حالات تدل على وجود تضارب بين الحق في الخصوصية والحق في السمعة الحسنه وبين حقوق اخرى ومنها حق الجمهور في المعرفة , حرية الحصول على معلومات , حرية التعبير .
اما الحقوق الاخرى التي يشملها الحق في الكرامة فهي :
الحق في عدم التعرض للمعاملة المهينة والمذلة . اما احدى مشكلات الدفاع عن الحق في الكرامة يعود الى ان هذا الحق غير ملموس ويصعب قياس الاهانة والمس باحترام الانسان . ولذلك يصعب على الجهاز القضائي حماية حق الكرامة.


الحق في الكرامة :-
هو حق خاص قائم بحد ذاته غير مرتبط مباشر بحقوق الإنسان الأخرى . بل ان الحق في الكرامة مرتبط بكرامة الإنسان بالشعور بالاحترام الشخصي والتصور الذاتي لدى الإنسان . ويعبر عن الاعتراف بإنسانية الإنسان . وهذا الحق غير ملموس ويصعب قياس المس بكرامة الإنسان ويصعب على الجهاز القضائي حماية الحق في الكرامة .
وحق الكرامة يشمل عدة حقوق : الحق في السمعة الحسنة , الحق في الخصوصية وستر الحياة الشخصية , والحق في عدم التعرض للمعاملة المهنية والذلة .

1) الحق في الخصوصية وستر الحياة الشخصية – جاء هذا الحق من منطلق ان حياة الإنسان يجب ان لا تكون ملكا عاما بدون موافقة الشخص ذي الصلة بشكل صريح . وهذا الحق يتيح للإنسان مواصلة حياته بدون الفضح , التدخل والدخول في خصوصياته ويتم المس بالخصوصية بطرق عدة هي :-

أ‌) الاقتحام الجسدي لمكان الإنسان الخصوصي , القيام بمختلف التفتيشات على جسم الإنسان رغما عنه , اقتحام بيته او مكتبته رغما عنه وبدون عمله .
ب‌) نشر اسم او صورة إنسان رغما عنه مما يؤدي الى الكشف عن شخصيته وهذا يمس
بكرامته .
ج‌) جمع المعلومات عن شخص بمختلف الوسائل مثل التصنت , التصوير , وسائل ملاحقة ثم استعمال هذه المعلومات ونشرها . وإساءة استعمالها .

2- الحق في السمعة الحسنة – المقصود حق الإنسان بعدم تشويه سمعته وعدم المس بها بدون مبرر. وهناك شبه بين الحق في الخصوصية والحق في السمعة الحسنه وهو :
- ان الخطر الأساسي الذي يهدد الحق في السمعة الحسنة والحق في الخصوصية هو النشر على الملأ .
وهناك فروق جوهرية بين الحقين :
الفرق الأول : هناك نشر يعتبر مسا بسمعة الإنسان الحسنة لكنه لا يمس بالخصوصية أبدا .
مثال : النقل الموجه لطرق اتخاذ القرارات لدى شخص يعمل بوظيفة معينة يعتبر مسا بسمعته الحسنة في عمله ولكنه ليس مسا بالخصوصية .
مثال آخر : يعتبر مسا بالخصوصية وليس مسا بالسمعة الحسنه , الملاحقة والتصنت يعتبران مسا بالخصوصية حتى ولو لم ينشد منه شيء .
الفرق الثاني - مرتبط بمدى الصدق في النشر .
فالحق في الخصوصية يتعلق بحياة الإنسان الخاصة , بمعنى عدم السماح بنشر معلومات حقيقية , إذا كان النشر يتعلق بحياة الإنسان الخاصة . وهناك حالات تدل على وجود تضارب بين الحق في الخصوصية والحق في السمعة الحسنه وبين حقوق أخري ومنها :
حق الجمهور في المعرفة , حرية الحصول على المعلومات , حرية التعبير .
مثال : نشر معلومات حول الوضع الصحي لشخص يعمل في وظيفة عامة من جهة حقه في الخصوصية عن وضعه الصحي له تأثير على قيامه بعمله .