امثال اقوال حكم

1.                 النار ولا العار: (أي تحمُّل النار واذاها اهون من احتمال العار وذلّه. يضرب لدفع العار وعدم الرضوخ له. يقول الشاعر: "لا تسقني كأس الحياة بذلّة *** واسقني بالعزّ كأس الحنظل")
2.                 نارك ولا جنة هلي: (هلي: اهلي. أي ان تعيش المرأة مع زوجها وان كانت حياتها صعبة وقاسية، افضل لها من ان تنعم برغد الحياة عند اهلها وذويها. يضرب مثلا للمرأة تفضل ان تعيش في ظل زوج وان كان فقيرا او ظالما، على ان تعيش عازبة من دون زواج في بيت العزّ عند اهلها وذويها)
3.                 ناره ما بتنطفي: (كناية عن جوده وكرمه)
4.                 الناس أجناس: (يقال للتدليل على اختلاف الناس عن بعضها البعض في الشكل واللون والطبائع والاخلاق. المقصود: ان سلوك الناس يختلف من فرد إلى آخر، لذا يجب عدم الحكم على سلوك أناس من خلال تصرفات شخص واحد ينتمي اليهم. كما ان أخلاق الناس وطبائعهم تختلف عن بعضهم البعض، وعلى المرء ان يعرف من يعاشر)
5.                 الناس إلها اللّي قُدّامها: (أي ان الناس تحكم على ما ترى امامها، ولا يهمها حقيقة الأمر)
6.                 النّاس بالّناس.. والكل بالله: (أي ان الناس تساعد بعضها بعضا متكلين على الله. يضرب المثل في حاجة الناس الى مساعدة بعضهم البعض والتعاون فيما بينهم في امور الحياة، فلا غنى لبعضهم عن بعض، لارتباط مصالحهم من تجارة وصناعة وزراعة، وحاجة كل منهم الى الاخر، فكلهم محتاجون إلى رحمه الله وتسهيل كل صعب في طريق حياتهم، فلا نفع ولا ضرر ولا خير ولا شر الا بيده سبحانه وتعالى)
7.                 ناس بتشدّ.. وناس بترخي: (يضرب لاختلاف المصالح والآرآء والتوجهات)
8.                 ناس بتوكل جّاج.. وناس بتوقع في السّياج: (أي ان كل إنسان ينال نصيبه من هذه الدنيا. الجاج: الدجاج. السياج: السور. هناك من الناس من ينال كل ما يريد، لكن على حساب الآخرين. يضرب المثل للناس الذين يشتركون في امر ما، فمنهم من يجني النفع والفائدة، ومنهم لا ينوبه الاّ التعب والشقاء، وهذا من سوء حظهم. فقد يتعب الشخص بالشيء حتى يحصل عليه، بينما شخص آخر يأتيه بدون أيّ تعب او عناء، وينتفع به على حساب غيره. كما يضرب المثل للذي ينال العقاب على عمل ليس له فيه دخل، ولم يَجني منه أية فائدة)
9.                 الناس بهمّين.. وأنا بثلاثة: (يقال كناية عن سوء حال القائل وكثرة همومه ومشاكله)
10.            ناس بهناها.. وناس بعزاها: (يضرب لأُناس ينعمون بالأفراح، وآخرون مغمورون بالأتراح، ولمن يهتم بأمر ما، بينما غيره مهتم بأمر آخر. كما يضرب في تضارب الأشياء وتضاربها أحيانا)
11.            الناس فوق بعضها: (كناية عن كثرة حضور الناس في مكان ما، او شدة إقبال الناس على الحضور  او المشاركة في مناسبة اجتماعية معينة، مثل الأفراح او الأتراح)
12.            الناس مع الحيط الواقف: (أي أنّهم مع من في يده السلطة أو زمام الأمور. يخاف الناس على مصالحهم، فينحاز بعضهم الى صاحب القوة والمنعة، الذي يتحكم في الأمور، يديرها ويقلّبها كيفما يشاء، بحيث تخدم مصلحته، ومصلحة المنتفعين من امثاله. يضرب فيمن يسعى لمصلحته الذاتية من خلال مولاة اولي الامر، او التقرب اليهم، وإذا ما تغيّر الحاكم أو الوالي وقفوا مؤيدين للجديد)
13.            الناس مع الكفّة الراجحة: (يضرب لبيان ان الناس ميّالون دائما لنصرة من ترجح كفَّته، أي مع القوي او الغني او صاحب المركز او الجاه، لقضاء مصالحهم الخاصة)
14.            الناس معادن: (أي أن الناس أصناف متعددة كالمعادن، بعضها رخيص وموجود بكثرة ولا يساوي شيئاً، وبعضها الآخر ثمين ونفيس ونادر. والمعنى ان الانسان يلتقي في حياته باشكال مختلفة من البشر من حيث اختلاف سلوكهم وعاداتهم وطبائعهم وطرق معيشتهم)
15.            الناس.. لبعضها: (يضرب لضرورة التعاون والتكاتف بين الناس ومساعدة بعضهم البعض في ساعات الضيق، أو في المناسبات الاجتماعية المختلفة، ويشعرون انه واجبهم، وحق للناس عليهم، لان الناس لبعضهايرادفه في هذا المعنى: "الدنيا قرضة ودين حتى دموع العين")
16.            الناس.. مقامات: (أي ان الناس مختلفون في القدر والمنزلة، فمنهم العظيم ومنهم الوضيع، فلا ينبغي ان يعامل هذا كما يعامل ذاك)
17.            نافش حاله مثل ديك الحبش: (متكبر او يتظاهر بالعظمة والكبرياء)
18.            ناقة ولو هَدَرَتْ: (ويروى ايضا: الناقة ناقة ولو هدرت. الهدير صوت الاسد. والمعنى ان الناقة تبقى ناقة حتى ولو هدرت كالاسود. يضرب المثل لعدم الخوف من تهديد الجبان)
19.            نام بكير وقوم بكير.. وشوف الصحة شو بتصير: (يضرب في الحث على التبكير في النهوض والسعي في طلب الرزق)
20.            نام على الجنب اللّي بريّْحك: (أي افعل ما تراه مناسبا، ويحقق لك الراحة والطمأنينة)
21.            نَايِم عَلَى ودَانُه: (ودانه: اذنيه. ويعني المثل أنه غير سائل عن شيء ولاهٍ عن أموره، ولا يعرف ما ينفعه، فكأنه نائمٌ على أذنيه فلا يسمع بهما، وهذه علة لغفلته عن الأمور المهّمة التي تجري حوله. يضرب المثل في الشخص الغافل يتجاهل الشيء، ولا يبدي اي اهتمام بالاحداث الدائرة حوله)
22.            النبي قَبِلَ الهدية: (يضرب لتحبيب قبول الهدية وعدم رفضها، لان الرسول صلى اله عليه وسلم قبلها ولم يرفضها، وقد حث عليها بقوله: "تهادوا تحابوا"، أي ان تبادل الهدايا يورث المحبة والتآلف بين المسلمين. يقول الزبيدي في هذا المعنى: "هدايا الناس بعضهم لبعض *** تولّد في قلوبهم المودة". كما يقول الكريزي: "إن الهدية حلوة *** كالسحر تجتذب القلوب")
23.            النبي وصّى على سابع جار: (يضرب للإستوصاء خيرا بالجار ومعاملته بالحسنى ومساعدته كلما دعت الحاجة الى ذلك. فلا غنى عن العلاقات الاجتماعية بين الناس، بل انها تعتبر من اهم ركائز الحياة البشرية. وخارج نطاق الاسرة الواحدة، فان الجار هو البداية لهذه العلاقة، فأنت على قرب منه في كل الأحوال، فإن أصاب المرء خيراً كان هو أول من يعرف ذلك، وسارع إلى التهنئة، وإن أصاب الشخص شرٌاً هبَّ الى تقديم العون والمساعدة)
24.            نجَّار.. وبابه مخلَّع: (يضرب لصاحب الصنعة، يفتقر لمصنوعاته. يقال المثل فى البخل وقلة القيمة، ويد ل على أنه بالرغم من وجود الشيء، فانه يستثقله على نفسه بسبب الطمع والبخل، فالنجار الذى يصنع الابواب، من العيب ان يكو ن باب داره مخلوعا. وكما يقول الشاعر: "كالعيس في البيداء يقتلها الظمأ *** والماء فوق ظهورها محمول". يرادفه: "إسكافي وحافي")
25.            نْْجوم السما اقرب لك!: (كناية عن استحالة تحقيق امرٍ ما، او لن تنال مرادك)
26.            نشف الدم في عروقه: (كناية عن شدة الخوف الذي اصابه)
27.            نَشَّف ريقه: (أي أجهده وضَيَّق عليه، وبالكاد استطاع في النهاية ان يأخذ حقه منه بعد اخذ ورد كثير، او بعد مماطلة طويلة)
28.            نص الألف.. خمسمِيِّة!: (يضرب للمهموم والحيران كدعوة لنسيان الهموم والاتكال على الله، او لتهدئة شخص غاضب، وامتصاص ثورة غضبه وانفعاله. كما يضرب المثل للشيء البديهي الذي لا يحتاج الى التفكير والحساب، أو لتساوي أمرين)
29.            نص العمى ولا كله: (يضرب لقبول أهون الشرّين ان كان لا بد من اختيار، فيفضل الانسان الامر السيءٍ على الاسوأ منه. كما يعني ان وجود القليل من الشيء أفضل من عدمه. يرادفه: "العمش ولا العمى")
30.            نص ع نص: (او نص على نص: ( مقبول الى حدٍ ما، لا هو بالجيد ولا بالرديء. يضرب لتوسط الامرين بين طرفين حادين سلبا وايجابا)
31.            نط من القفة على ذنيها: (يضرب لمن يتغير وضعه في وقت قصير، من فقير معدم الى غني موسر، او من تاجر بسيط الى تاجر كبير، او الشخص التافه يصبح فجأة شيئا مذكوراً)
32.            نطة.. وفاتتك: (اي انكشف امرك. هذه المرة لن تستطيع ان تستغفلنا او تخدعنا. وتقال ايضا لمن يفوته موقف ما او  فرصة ما كانت لصالحه.يرادفه "العب غيرها")
33.            النعجة الجربة ما بتجيب المرياع: (المرياع- كبش يقود قطيع الغنم يسير خلف الراعي، يوضع في عنقه جرس صغير، يعطي صوتاً حين يمشي، فيتبع القطيع الصوت. والنعجة الجرباء هزيلة لا تلد الكبش الكبير ذو الصحة والعافية. يضرب هذا المثل لوضيع الأصل)
34.            نعق غراب البين: (غراب البين: هو نوع من الغربان، حالك السواد وسمي بغراب البين نظرا لان الناس كانوا يتشآمون عندما ينعق، ويظنون انه جاء بالاخبار السيئة، كالموت او الحرب، أو حدوث مكروه للغائبين، فكانوا يعتقدون أنه عندما ينعق فهذا نذير شؤم)
35.            نفدْ بْريشه: (او نفد بجلده، سلم وهرب: نجا من المشكلة بسلام، او نجا من خطر اكيد كان يحيق به وكاد يودي به. يضرب لمن تخلّص او انسلّ من مصيبة او ورطة كاد يقع فيها)
36.            النفس امّارة بالسوء: (أي أنه يجب عدم الرضوخ لنزوات النفس وشهواتها، لأنها تأمرنا بالسوء وتدعونا الى المنكر من الأعمال)
37.            نفسه طريِّة: (كناية عن ميله للسرور وعدم تحمله للمصائب والاحزان)
38.            نفسُه عزيزة: (اي عزيز النفس. وهو الرجل الشهم طيب الأصل، الذي يعطي أكثر مما يأخذ، ولا يمكنه ان يقبل المهانة او الذل والهوان)
39.            نفسه محمّضة: (كناية عن ميله الى التكبر، وان عشرته ليست طيبة)
40.            نقَّت ضفادع بطني: (كناية عن الإحساس بالجوع الشديد. ويساق عند شدة الجوع والحاجة الى تناول الطعام، لدرجة أنه يشبه نقيق الضفادع، وذلك عندما تتحرك الامعاء على بعضها، وتصدر صوتا وكأن في بطنه ضفادع تنقنق باحثة عن الغذاء. يرادفه: "عصافير بطني بتزقزق")
41.            نقطة.. وأوّل السطر: (يقولها المتحدث عندما يرغب في انهاء موضوع يدور الحديث فيه، لينتقل الى موضوع آخر)
42.            النملة بتوكل عشاه: (دلالة على ضعفه وقلّة حيلته)
43.            النهار الو عينين: (الو: له. ويعني تفضيل اداء العمل في ضوء النهار على عتمة الليل، لأنه يصعب في الليل أداء الاعمال بشكل جيد. ففي النهار يتضح فيه الشيء وتظهر خفاياه، وهذا يعطي المجال لإتقان العمل واتمامه على الوجه الاكمل، أو البحث عن الشيء بصورة أفضل، والحصول على المراد بشكل أحسن. يقول تعالى: "وجعلنا الليل لباسا، وجعلنا النهار معاشا" صدق الله العظيم)
44.            نوم السراري.. للضحى العالي: (يضرب للسيدات المدللاّت من بنات الذوات اللاواتي ينمن الى ساعة متأخرة من وقت الضحى)
45.            نوم الظالمين عبادة: (يقال للشخص الشرير الذي لا يسلم الناس من شرّه وأذاه، لأن في نومه راحة وسعادة وطمأنينة لغيره، حيث ينقطع خلال نومه عن ظلم الآخرين ويمنعه من الوقوع في المعاصي، فيكون نومه رحمة له، فهو بالنسبة له كالعبادة، التي يجني منها الخير الكثير)
46.            نوم العوافي: (تقال عندما ندعو لشخص عزيز علينا ان يهنئ في نومه، فالنوم علامة على تمتع الانسان بالصحة والعافية، وسلامته من الأمراض والعلل، لأن المريض لا يستطيع ان ينام او يهنىء في نومه من شدة الألم)
47.            النوم سلطان: (عندما لا ياخذ الإنسان كفايته من النوم فيغلبه النعاس، ويستسلم له ويجد نفسه مرغماً على النوم، ولا يستطيع مقاومة شدة رغبته للنوم)
48.            نومة بَلا قومِه: (أي التمني بان لا يقوم من نومه. وهي دعاء على النائم بان يموت)
49.            نيّال من جمّع راسين على مخدة: (نيّال اصلها هـنيّال: اختصار لكلمة هنيئاً لـ. أي هنيئاً لمن سعى بالتوفيق، وكان سبّبا في زواج ناجح، وجمع بذلك بين شخصين لينعما في بيت السعادة الزوجية، ويعصمهُما من اقتراف ما يغضب الله)
50.            نيّال من وفّق راسين بالحلال: (نيّال اصلها هـنيّال: اختصار لكلمة هنيئاً لـ نفس المعنى السابق. يضرب لشكر من يسعى للتوفيق بين شاب وفتاة من اجل الزواج)
51.            نيّالك ما أفضى بالك: (نيّالك: اختصار هنيئاً لك. أي هنيئا لك فليس لديك ما يشغل فكرك فأنت مرتاح البال وتلقي بالهموم جانبا)
حرف الهاء (هـ)
52.            هات ايدك.. والحقني: (حال كل عمل غير متقن او غير مخلص نتيجة السرعة والعجلة في التنفيذ)
53.            هات من الآخر: (قل آخر ما لديك؛ قل باختصار ولا داعي للتفصيل؛ اذكر النتائج بدون الدخول في التفاصيل)
54.            هاذا الحكي.. لا بودّي ولا بجيب: (يضرب للكلام الذي لا يفيد من قريب او بعيد)
55.            هاذا اللّي كان ناقص: (يضرب في المهموم يأتيه من يزيده همّاً. كما يضرب للسخرية من السخيف يأتيك بما يزعج)
56.            هالطّينه.. من هالعجينه: (يضرب لشخصين او شيئين متشابهين في السلوك والطباع)
57.            هان عليه العيش والملح: (يضرب لمن لا يقيم وزناً للعشرة والصداقة)
58.            هاي البير.. وهاي غطاه: (اي هذا البير.. وهذا غطاه. ومعناه هذا كل ما لدي. يضرب لمن لا يدخر شيئا)
59.            هاي الدنيا.. وهاي أحوالها: (تقال تهويناً مواساة لمن ألمّت به نازلة ووجدها ثقيلة عليه، للتخفيف عليه لما حل به من مصائب)
60.            هجين وقع في سلة تين: (هجين: شره الأكل. يضرب للمحروم يقدم له الطعام فيلتهمه بنهم وشره، وكأنه لم يذق الطعام منذ فترة طويلة. اما المعنى الضمني: يضرب مثلاً للفقير المعدم يفتح الله عليه، فلا يحسن التصرف، ويبذر كل ما لديه من مال على أشياء تافهة. ويضرب المثل ايضاً للأمر عندما يزيد عن الحد المعقول)
61.            الهدية على قدر مُهديها: (يساق المثل في تقديم الهدية الفاخرة، بحيث تكون قيمتها المادية تتناسب مع كرم مهديها. وعند سدادها يجب أن تكون كمثيلتها، ان لم تكن أفضل منها. والمثل من صدر بيت الشعر القائل: "الهدية على قدر مهديها *** وعلى قدر الكرام تأتي المكارم". وقال شاعر آخر: "هدايا الناس بعضهم لبعض *** تولِّد في قلوبهم الوصالا، وتزرع في الضمير هوىً ووداً *** وتكسوهم إذا حضروا جَمالا". يضرب في نوع الهدية تكون صورة عن مهديها، وتدلل على مكانته ونفسيّته وسخائه وكرمه)
62.            هذا الجمل.. وهذا الجمَّال: (يضرب للأمر الواضح الذي لا يحتاج الى أي دليل او برهان لاثباته)
63.            هذا الشبل.. من ذاك الاسد: (يضرب في الفتى يرث عن والده بعض صفاته من الفطنة والذكاء، او الكرم والرجولة، أو الشجاعة والاقدام. كما يضرب مثلاً للشخصين المتماثلين في صفات واحدة، وإن الفرع يشبه الأصل في جميع صفاته واخلاقه. يضرب للرجل الشهم من اب طيبٍ كريم)
64.            هذا الموجود!!: (او "هذا هو الموجود". اي هذا هو الواقع، يجب ان نقبله او نتحمله، شئنا أم أبيْنا!!)
65.            هذا الميدان يا حميدان: (حميدان: اسم رجل استعير كونه يؤلف مع سابقه سجعاً له قوة التأثير على السامع. والمعنى إذا كنت تدّعي امرا فهلم إلى لاختبار، لتثبت لنا صدق ما تدّعي. يضرب المثل عند التحدي)
66.            هذا حال الدنيا: (يضرب لقدر الدنيا ولعدم الركون اليها، ولتقبّل ما يبدر منها من سوءٍ واذى)
67.            هذا هو بيت القصيد: (هذا بالضبط ما يعنيني. يضرب لتحديد النقطة الاهم في النقاش او الحديث الدائر)
68.            هذا وجه الضيف: (او "وهذا وجه الضيف" - تقال عندما يغيب احدهم طويلا ولا يعود)
69.            هذه حجة الخايب: (يضرب في كل ضعيف عاجز يتعلل بحجج واهية بعيدة عن المنطق)
70.            هذه طويلة.. وهذه قصيره!!: (يضرب لحال الشخص العيّاب او من لا يرى الاّ العيوب في الاشياء او الاشخاص)
71.            هذي الدنيا.. وهذي أحوالها: (تقال تهويناً لمواساة من ألمّت به نازلة، ووجدها ثقيلة عليه، للتخفيف عليه لما حل به من مصائب)
72.            هربوا من القوم.. لاقتهم الفزّاعة: (الفزّاعة دمية مخيفة تصنع من الخشب وبعض القماش وتوضع في المقاثي او الحقول لإخافة الطيور من الاقتراب واكل البذور او الثمار. يضرب لمن يفرّ من القدر فيقع في المقدور، ومن السيء فيقع في الاسوأ. قال الشاعر في هذا المعنى: "المستجير بعمرٍ عند كربته *** كالمستغيث من الرمضاء بالنار". فالذي يستجير بالنار، هاربا من الرمضاء التي هي الرماد الساخن الذي يغطي الجمر، كمن يهرب من الأسهل إلى الأصعب. يضرب هذا المثل عندما حاول أحد تجنب مشكلة ما أو شخص ما ليقع أو يواجه ما هو أفظع منه. يرادفه: "يا هارب من عزاييل.. يا ملاقيك قبّاض الأرواح". كما يضرب هذا المثل لمن يعتمد على من يعقد له الأمور ولا يسهلها)
73.            الهريبة.. ثلثين المراجل: (أي لا ضير من الانسحاب في بعض المواقف، خوفا من الوقوع في الشّر والاذى، او مما لا يحمد عقباه، وهذا لا ينتقص من معنى الرجولة بأيّ حال. يضرب المثل لمواساة من ينسحب من مشاجرة بسبب تكاثر الخصوم واجتماعهم عليه، خشية أن يصاب بالأذى لعدم مقدرته على المواجه، أو لمن ينسحب من موقف صعب او مشكلة تعرض لها، لئلا يتسبب في تطور المشكلة واستفحالها، وهذا لا ينتقص من شمائل الرجولة بمكان، بل ان من صلب الشجاعة احيانا التراجع والانسحاب في مثل هذه المواقف، لأنه كما يقال: "الشجاعة جُبْنُ ساعة")
74.            همّ البنات للممات.. ولو عرايس ومتجوزات: (أي ان هم الفتيات يبقى ما دمن على قيد الحياة. فالأولاد الذكور ينتهي همهم إذا كبروا وبلغوا سن الرشد، وذلك لأنهم يصبحون رجال مسؤولين عن أنفسهم. أما البنات فيبقى همّهن مسيطرا على اهلهنّ إلى آخر العمر، لعدم أنصاف المجتمع لهن)
75.            هَمّ يبكِّي.. وهَمّ يضحِّك: (يضرب لمن تمرّ ظروفه بحالات غير مستقرّة قد تكون سعيدة في لحظة، وسيئة في لحظة اخرى. كما يضرب لمن يعاني من هموم كثيرة تتوزع بين خفيفة وثقيلة)
76.            هوِّنها.. بتهون: (يضرب في محاولة للتنفيس من احتقان الغاضب، واستيعاب توازنه)
77.            هيّب عليه: (أي لوّح له باستعمال القوة ولم يستعملها، وانما لمجرد اخافة الطرف الآخر، وجعله يرضخ لمطالبه)
78.            هيك مزبطة.. بدها هيك ختم: (مزبطة: مضبطة، او محضر ضبط. أي هذا الختم السيّء يتناسب مع مضبطة ذات مضمون اسوأ. يضرب في توافق السيّئين وتطابقهم، ومن ان الشخص السيء يوافقه السيّء مثله ويليق به. ويضرب المثل ايضاً عند تولي المسؤولية من ليس أهلٌ لها)
79.            هيل بلا كيل: (هيل: حب الهال .يقال لمن يبذر المال بدون حساب، او للدلالة على الكثرة)
80.            هين قرشك.. ولا تهين نفسك: (عزة النفس وكرامتها أهم من المال. والمعنى ان لا تقبل ان يمنَّ عليك احد، ما دمت قادرا على قضاء حوائجك بما لديك من مال، فتحفظ بذلك كرامتك وكبرياءك من الإنتقاد والتجريح. يضرب المثل للمحافظة على كرامة الانسان، ودفع الاهانة بالبذل والعطاء)
81.            هيهات!: (كناية عن بُعد الحصول او تحقيق الشيء المطلوب)
حرف الواو (و)
82.            واحد حامل دقنه.. والثاني تعبان فيه: (يضرب لزجر من يتدخّل في شؤون الآخرين، ويحشر نفسه دون مبرر فيما لا يعنيه من أمورهم الخاصة)
83.            واحد ردي بخرّب بلد: (يمكن لشخص واحد شرير او سيء السمعة ان يسيء الى سمعة بلده بكاملها، فيعطي انطباعا سيئاً عن كل بلده وأهل بلده، فيحذر الناس منهم ويتجنبوا التعامل معهم)
84.            واحد عاقل.. وواحد مجنون: (أينما وجدَ العقلُ وجد التبَصُّرُ والتدَبُّرُ، فمهما اعترض أصحابُ العقولِ من خلافٍ، فسوفَ يكون العقل حكمهم ومحكمتهم، ومن كانوا كذلك فسيصلحون أمورهم وأمور غيرهم، ولن يصل بينهم الأمر إلى القطيعة أو الشقاق. كذلك لو كان الأمر بين عاقل ومجنون فإن العاقل يكفي أن يتدبر الأمر حتى وإن تنازل عن بعض حقوقه، فذلك خير وأجدى له من أن يتساوى في المرتبة والتصرف مع نظيره المجنون، الساقط عنه الالتزام. يقول الامام الشافعي رحمه الله: "يخاطبني السفيه بكل قبح *** فأكره أن أكون له مجيبا؛ يزيد سفاهة فأزيد حلما *** كعود زاده الإحراق طيبا". يضرب المثل في التفاهم وحسن التدبير)
85.            الواحد منهم بألف: (للضرب للتفاوت بين الرجال في الكرم او الشجاعة)
86.            واحد يشدّ.. وواحد يرخي: (يقال في الطرفين المخاصمين. اي خذ واعطي، لا تتشدّد. قال معاوية: ( "لو ان بيني وبين الناس شعرة ما انقطعت، اذا جاذبوها ارخيتها، واذا ارخوها جاذبتها")
87.            واسطة خير: (يطلق على الذي يتوسط بين الناس في أمور فيها مصلحة وخير للطرفين، وبدون ان يضر أحد منهم)
88.            واصل: (تقال فلان واصل، كناية عن انه لديه معارف وأصدقاء من ذوي السلطة والنفوذ، اي مسنود ومؤيد من جهة معينة، تتمتع بشيء من السلطة او النفوذ. يرادفها: "مدعوم")
89.            واعي ايام زمان: (أي ان طاعن في السن، ويعي الايام الماضية من طفولته ودقائق الحياة التي عاشها)
90.            وافق شنٌّ طبقة: (كل شيء يشبه قرينه ويتمثل به. وهو من امثال العرب، ويقال عندما تشابه الامور، او يتشابة اثنان. ولهذا المثل قصة. كان رجل من دهاة العرب وعقلائهم يقال له شن، اقسم ألا يتزوج إلا الزوجة المناسبة له، والتى تشبهه في الحكمة، وقال: والله لأطوفن حتى أجد إمرأة مثلي فأتزوجها. أخذ يسأل في القرى والبوادي، حتى وصل إلى شيخ قبيلة، التقى معه صدفة في الطريق، واستضافه في بيته، واستطاعت ابنته واسمها طبقة أن تجيب على مجموعة من الأسئلة وبحكمة، فأعجب بها شن فطلبها للزواج فقبلت، وتزوجها. يضرب تهكماً في الأشخاص المتشابهين في الأشكال او التصرفات او الطبائع يتفقون مع بعضهم البعض. يرادفه: "الطيور على اشكالها تقع"، و "طنجرة لقيت غطاها". وقال الله تعالى في كتابه الكريم: "الطيبون للطيبات والخبيثون للخبيثات". صدق الله العظيم)
91.            واقف له ع الحكرك: (او واقف له على الكرزم: أي يتصيد اخطاءه، او ينتظر اقل زلّة منه ليحاسبه عليها)
92.            واقف له ع الكرزم: (اي يتربص به الدوائر، وينتظر وقوعه في الخطأ لينتقم منه. "الكرزم" هو الخيط الذي يربط بالفخ ويوضع في طرفه خرزة صغيرة، تضغط على لسان الفخ وهو قطعة من السلك القوي مشقوق من طرفه، فتضغط الخرزة على طرف اللسان وتمنعه من الانفلات، وعند التقاط الطائر للطعام (ويسمى الطُعُمْ) الذي يوضع فوق الخرزة، تنزلق الخرزة وينفلت لسان الفخ، ويطبق على خناق الطير فيصطاده. يضرب هذا المثل لمن يتربص لشخص ما، وينتظر بفارغ الصبر ان يحدث منه اي خطأ، فإذا حصل منه ما لا يعجبه، سارع إلى الإيقاع به، لأنها فرصته المناسبة لينال منه، ويشفي بها غليله)
93.            واقف له على سن ورمح: (واقف له بالمرصاد، يحاسبه على كل شاردة وواردة، ويحصي عليه حركاته)
94.            والله الدنيا فيها خير: (يقال من يرى صنيعا جيدا في هذه الأيام التي قل فيها الخير، والمعنى ان الدنيا لا زال فيها اناس طيبون يحبون فعل الخير ومعاونة الآخرين)
95.            والله زمان يا بدر ما هلّيت: (تقال ترحيباعند اسقبال شخص عزيز طالت غيبته)
96.            والنعم.. والسبع تنعام: (عندما يتعرف على شخص، ويجد انه من عائلة كريمة ومن أصل طيّب)
97.            واوي بلع منجل: (الواوى هو ابن آوى. وهو حيوان شبيه بالكلب ولكنه أصغر حجما منه. كان الواوى جائعا فوجد منجلاً فبلعه من شدة الجوع، ولكن عند إخراجه لم يستطع فقطّع امعاءه. يضرب المثل فيمن لا يعرف عواقب عمله، ولا يتدبر النتائج، ولا يحسب لها حساب، فتكون النتيجة وخيمة على من لا يتدبرها)
98.            واوي طرد واوي في دار الجحاش: (أي أن الأمر لا يهمّ القائل ولا يعنيه، ولا شأن له فيه لا من قريب ولا من بعيد)
99.            وبعدين؟!... النقدي احسن من الدين: (وبعدين: اي ماذا بعد ذلك؟، او الى متى يستمر هذا الحال؟. النقدي احسن من الدين: اي شراء الحاجات نقدا، افضل من شرائها بالدين، لئلا يتراكم الدين ويصعب بالتالي تسديده. والمعنى : عندما يتذمر شخص ما من وضع معين، بقوله: وبعدين؟!، فيجيبه احد الحاضرين بقوله: النقدي احسن من الدين، اي عالج الامور او المشاكل في الحال، وعدم تاخيرها، لكيلا تتفاقم وتكون نتائجها سلبية)
100.       وجع ساعة.. ولا كل ساعة: (يضرب في ان علاج المرض وتحمل الالم اثناء المعالجة، افضل من تحمل آلآم المرض لوقت طويل. كما يضرب في معرض الحث على اصلاح الأمر أو معالجته في حينه، بدلاً من الشكوى الدائمة منه)
101.       وجه البُكسة: (اي أفضل ما فيها. والبكسة هي  الصندوق. وهو مصطلح يستخدم بين بائعي الفواكه والخضرة للفت أنظار الزبون وإعطائهم انطباعا بان بضاعتهم جيدة، وأفضل من غيرها، حيث توضع حبات الفاكهة او الخضار غير الجيدة- المضروبة او الصغيرة في قاع البكسة ووسطها، أما في مقدمة او وجه البكسة فتوضع الحبات الجيدة- الكبيرة والسليمة والجميلة، فيقع المرء ضحية الغش والخداع، ويعتقد أن كل محتويات البكسة جيدة، بينما هي ليست كذلك، فوجه البكسة ليس على سويّة مع قاعها. من هنا اخذ مصطلح وجه البكسة يطلق لتحديد انطباعنا عن الأشياء، وبيان أفضلها. فعندما نريد ان نصف شيئا ما او شخصا ما بانه الأفضل نقول عنه "وجه البكسة". فيقال مثلا أن فلان وجه عائلته او عشيرته او بلده، أي انه الأفضل في عائلته او عشيرته او بلده)
102.       وجهٍ تصابحه.. لا تقابحه: (اي ان الشخص الذي تضطر الى رؤيته كل صباح لا تقابله بالقبيح، وعامل صاحبه بالحسنىلانك ستراه كل يوم، والاّ طال عناؤك به ونغَّص عليك عيشتك)
103.       وجهٍ تعرفه.. ولا وجه ما تعرفه: (أي أن الشخص الذي تعرفه على علاته، وتعرف خيره وشرّه، خير لك في المصاحبة ممن لا تعرفه ولم تخبره. فالذي تعرفه وتجامله يمكن أن يفهمك، ويحترمك ويساعدك ويلبي طلباتك، بخلاف من لم تعرفه، ولا تكون بينك وبينه اية علاقة، فانه قد لا يكترث لك ولا يهتم بك، ولا يعنيه من أمرك شيئاً، وقد يظهر لك منه ما لا يحتمل، فتندم على تفريطك بالآخر. كما يعني المثل ان تستعين بشخص بينك وبينه معرفه أفضل من الشخص الغريب. ويروى المثل ايضا بصيغة: "اللّي بتعرفه احسن من اللّي ما بتعرفه")
104.       وجهك ولا ظَوْ القمر: (ويقال أيضا "وجهك ولا وجه القمر". ويعني أن طلعتك علينا، وظهورك في هذا الوقت، أحسن من طلوع القمر علينا، لان وجهك أجمل من ضوء القمر. يقال شوقاً وترحيبا بحضور شخص عزيز يظهر فجأة بعد طول غياب. يضرب عادة للشخص المحبوب، الذي يظهر على شوق لوجوده)
105.       وجهه بشوش: (كناية عن ان انه سمح الوجه، تنفتح له القلوب، ويسرّ به من يلقاه، وقد يصل الى ما يريد عن طريق ذلك)
106.       وجهه بقطع الخميرة من البيت: (أي انه اذا دخل بيتا اذهب البركة منه، وهو كناية عن التشاؤم من رؤيته. يضرب في الشخص العابس المتجهم كثير النكد في اكثر وقته)
107.       وجهه بقطع الرزق: (يقال عند التشاؤم من روية احد الأشخاص، خاصة اذا صادف ان حدث له مكروه، او لم يوفق فيما كان يسعى إليه. وإذا لم يعرف من صادف ذلك اليوم يقول: انا في وجه مين اصطبحت هذا اليوم؟؟!!)
108.       وجهه بنشّف البحر: (يضرب لناشف الوجه، دائم التكشير)
109.       وجهه مثل غراب البين: (البين: الفُرقة. غراب البين: غراب الفرقة. وهو نوع من الغربان كانت الاعراب تتشائم به اذا سمعوا نعيقه، واعتقدوا انه سيحدث فراق لاحد الاحبة. كما ربط العرب بين اللون الأسود - وما يرمز اليه من الاحزان والمأسي- وبين كل ما يثير التشاؤم برؤية الغراب الأسود، وما يعتري الناظر اليه من انقباض في النفس. يضرب صفة للمشؤوم، الذي أينما حلّ لا يتفائل الناسُ بقدومه)
110.       الوحدة عبادة: (يضرب لمن يفضّل الانطواء واعتزال الناس، لعدم الخوض في القيل والقال)
111.       وراء الكواليس: (الكواليس هي أماكن على المسرح لا يراها المشاهدون. ويكون فيها الممثلون قبل أن يظهروا على المسرح. وتطورت الكلمة لتدل على قاعة خلفية مجاورة لمكان الاجتماع يتفق فيها المجتمعون على ما ينبغي أن يعرض على المؤتمرين. إنها كالمطبخ بالنسبة للبيت. ثم أصبحت تدل على الممرات المؤدية إلى مكان الاجتماع، وعلى ما يُهيأ ويطبخ في الخفاء)
112.       ورّاه نجوم الظهر: (من المستحيل ان يرى الانسان النجوم وقت الظهر، عندما تكون الشمس في شدة سطوعها، لكن لكثرة ما ضايقه وشدد الخناق عليه، أظلمت الدنيا في عينيه، وأمكنه رؤية النجوم في عزّ الظهر، وهذا على سبيل المجاز وذلك للمبالغة في قسوة المعامله، ولشدة ما لاقى من الضيق والتعب. يضرب المثل لمن ضويق وأوذي وبولغ في التشدد معه)
113.       ورجاه العين الحمرا: (العين الحمراء رمز للغضب والحزم والقوة. ومعنى المثل انه اظهر له ما يدل على أنه جاد وحازم ويمتلك القدرة على إيقافه عند حده وردعه ان لزم الامر)
114.       ورجيني عرض كتافك: (او ورّيني عرض اكتافك: اي انصرف من هنا؛ أُغرب عن وجهي: غادر المكان في الحال)
115.       وردة من زردة: (يضرب في الرجل الطالح ينجب ولداً صالحا، وللمرأة الطيبة الخلوقة في منبت السوء. يقول الشاعر: "إنما الورد من الشوك وما *** ينبت النرجس الاّ من بصل!")
116.       الورقة الاخيرة: (أي المحاولة الأخيرة. تقال بعد استنفاذ كل الحلول الممكنة لمشكلة معينة، والفشل في حلّها، ولا يتبقّى الاّ محاولة اخيرة لعلها تجدي نفعا)
117.       ورّيني عرض اكتافك: (او ورجيني عرض اكتافك- اي انصرف من هنا؛ أُغرب عن وجهي: غادر المكان في الحال)
118.       وشهد شاهد من اهله: (يضرب فيمن يشهد له ولصالحه واحد من اهله فتكون الشهادة لصالحه، او فيمن يشهد عليه واحد من اهله فتكون شهادة دامغة عليه)
119.       وصلت حدّها: (اي تأزّم الامر وطفح الكيل. يضرب في تأزّم الامور واستفحالها، ووصلت الى درجة لا تحتمل. يرادفه: "بلغ السيّل الزُّبا")
120.       وضع النقاط على الحروف: (يضرب المثل لحسم الامور وبتّها بشكل واضح وصريح)
121.       الوضع متكهرب: (اي ان الامور ليست على ما يرام؛ تخوف شديد من حدوث ما لا يحمد عقباه)
122.       وعد الحرّ.. دين: (أي ان الشخص الحر الذي يحترم كلمته، يكون الوعد لديه بمثابة دين عليه يجب الوفاء به. يقول الشاعر: "لا خير في وعدٍ إذا كان كاذبا *** ولا خير في قولٍ إذا لم يكن فعل". وقال شاعر آخر: "اذا قلت في شيء "نعم" فأتمه *** فان نعم دين على الحرّ واجب؛ والاّ فقل "لا" تسترح وترح بها *** لئلاّ يقول الناس انّك كاذب". وقالت العرب: "الوعد من العهد")
123.       وعد.. وِانْكَتَبْ علينا: (بمعنى ان الامر الجلل يمكن ان يمر به كل انسان، ولا بد من ان يحدث له ما يكره. يضرب لمن وقع في كارثه او مصيبة، او آل امره الى حالة لا يرضاها)
124.       وفسَّر الماءَ بعدَ الجُهدِ بالماءِ: (يضرب المثل عندما تطلب من شخص ان يوضح لك معنى كلمة او شيء، ويجيبك بشكل غير واضح، او يكون بنفس المعنى او بنفس صيغة السؤال الذي سألته اياه. ونجد مضمون المثل في قول الشاعر: "كأننا والماء يجري حولنا *** قومٌ جلوسٌ يجري حولهم ماء")
125.       الوفق بعين على الرزق: (يدعو الى التآلف والوحدة، لأن فيهما القوة والقدرة على قضاء الامور)
126.       وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر: (قول لابي فراس الحمداني عندما وقع في اسر الروم. سيذكرني قومي اذا جد جدهم *** وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر. ومعنى ذلك أن ضوء القمر الذي يهتدي به الناس في الظلام، لا نتذكره ولا نعرف قيمته إلا في الليلة الظلماء الحالكة السواد. والمقصود بهذا المثل أنه لا نعرف قيمة الشيء او الشخص ولا نقدّره، إلاّ عندما نفتقده. كما يقوله من يعتز بنفسه ويعتبرها مميزة عن غيرها.  يرادفه: "ما بتعرف خيري إلا لمّا تجرّب غيري")
127.       وقال الكريم.. خذ: (كناية عن غزارة المطر، او انفتاح ابواب الرزق بفضل الله)
128.       الوقاية خير من العلاج: (عبارة شائعة الاستعمال، وأكثر ما تستعمل في مجال الصحة، وحملات التوعية من أخطار الأمراض عموماً، والمعدية منها خصوصاً، حيث يتم التطعيم ضد هذه الأمراض، لضمان عدم إصابة الإنسان بها. لكن هذه العبارة تنسحب أيضا على كل امر يتم التحوّط منه لتلافي وقوعه، وتجنب اضراره. يضرب المثل للحث على ضرورة الأخذ بالأسباب، والتوكل على الله في النتائج، ومعالجة الأسباب الجوهرية للمشاكل تحسبا من تأزمها واستفحالها، وصعوبة حلها بعد ذلك)
129.       وقت الضيق.. بنعرف العدو.. من الصديق: (أي ان من لا يعينك في وقت الضيق ليس من النافعين لك، ولا من أصدقاءك أو أعوانك. يقول الشاعر: جزى الله الشدائد كل خير *** عرفت بها عدوّي من صديقي. ويقول الإمام الشافعي رحمه الله: "سلامٌ على الدنيا إذا لم يكن بها *** صديقٌ صدوقٌ صادق الوعد منصفا". ويقول أيضا في هذا الإطار والمعنى: "لا خير في ودّ امرىءٍ متلوّن *** اذا الريح مالت مال حيث تميل". كما يقول الشاعر العربي:" صادق صديقاً صادقاً في صداقته *** إن الصداقة في الصديق الصادق")
130.       وقطعت جهيزة قول كل خطيب: (يضرب لمن يأتى بالقول اليقين الذي يحسم جدلاً أو خلافاً، ولا حاجة للكلام بعده)
131.       وقع الفاس.. في الراس: (يقال عند وقوع المصيبه على شخص ما. يساق المثل لمن يحاول إصلاح الخطأ بعد فوات الأوان، أي عندما تقع مصيبة لا مفر منها، ولا مجال لدرئها او الخلاص منها. يضرب لمن تورّط في امر مشكل، ولم يعد من الممكن الخلاص منه، او حتى التراجع عنه، اذ ان الامر قد انقضى واصبح منتهيا، ولا فائدة ترجى من الخوض فيه. يرادفه من الفصحى: "قطعت جهيزة قول كل خطيب"، و "سبق السيف العذل")
132.       وقع في ورطة: (الورطة: الوحل يقع فيه الغنم ولا تقدر على التخلص منه، يقال: تورطت الغنم إذا وقعت في الورطة، ثم ضرب مثلا لكل شدة وقع فيها الإنسان)
133.       وَقعَت الطُوبَة.. في المعطوبة: (الطوبة: هي قطعة من الطوب من الطين أو الاسمنت، المعطوبة: أي المصابة. يضرب المثل لمن يتوالى وقوع المصائب عليه الواحدة تلو الاخرى دون رحمة، فيزداد حاله سوءاً على سوء)
134.       وقعة وكلها زحاليق: (يعبر هذا المثل عن الورطة يقع فيها الشخص، ولا يعرف كيف يتخلص منها، او ما يلبث ان يتخلص منها، حتى يقع فيما هو اسوأ منها)
135.       وقّفْ شَعرُ راسه: (كناية عن شدة الخوف، او فظاعة المنظر)
136.       وقف له على سن ورمح: (أي أنه ظلّ ملازماً له ولم يتركه حتى أخذ ما يريده منه)
137.       وَقَّفت الميَّـه في زَوْره: (لم يستطع بلع الماء. كناية عن ما اصابه من ضيق او فزع من هول ما سمع)
138.       ولا عليك أمر: (اي بلا أمر عليك؛ أنت أعلى مني منزلة، لكن من فضلك افعل هذا من أجلي)
139.       الولد سرُّ ابيه: (ان الولد سر أبيه، وحامل صفاته وخصائصه، وهو في حياته قرة عينه، وهو بعد مماته امتدادا لوجوده، ومظهرا لخلوده. يرث منه الملامح والسمات، والخصائص والمميزات، ويرث الحسن منها والقبيح، والجيد والرديء. وهو بِضْعَة من قلبه، وفلذة من كبده. يساق المثل عندما نصادف ولدا يشبه أباه في صفاته وتصرفاته المختلفة. فلو تصرف الأب بما لا يليق أمام أولاده، فمن المحتمل انه سيلام من قبل أولاده، ولا سيما الابن. فالابن غالبا ما يكون صورة عن ابيه، وعلى ما يربيه عليه والده. يرادفه: "فرخ البط عوام"؛ "ابن الطير بطير"؛ "ابن الوز عوام"؛ "من شابه اباه فما ظلم")
140.       الولد ولد ولو حكم بلد: (فالولد الجاهل الذي ليس لديه خبرة وتجارب في الحياة، لا يدرك معنى المسؤولية، ولا يعرف عواقب الامور، لا يمكن ان يعتمد عليه في تسيير الامور. يضرب مثلاً لمن يولّى امراً ليس اهلٌ له. ويضرب للدلالة على ان المركز لا يغيّر من حقيقة المرء. كما يضرب في وجوب وضع الرجل المناسب في المكان المناسب)
141.       ولّعت له ناري.. وأكل في داري.. وسرق حماري: (يضرب فيمن تصنع له معروفاً وتفتح له بيتك وذراعيك وتعتني به وتكرمه ايّما اكرام، ثم يغدر بك. يرادفه: اتّق شرّ من أحسنت اليه")
142.       وهذا وجه الضيف!: (يقال ذلك عندما يغيب أحدهم او يذهب في مهمة لقضاء حاجة ما، ويمكث طويلا ولا يَعودْ، بينما هم في انتظاره. يقول الشاعر: "ذهب الحمار بام عمرٍ*** فلا عادت ولا عاد الحمار". وقد يقال ايضا تحسراً على شخص عزيز سافر الى مكان ما، ولم يعد إليهم بعد ذلك)
143.       وهل يخفى القمر: (قال عمر بن ابي ربيعة يتحدث عن اخوات ثلاث شاهدنه: ( "قالت الكبرى: اما تعرفنه *** قالت الوسطى: بلى هذا عمر؛ قالت الصغرى وقد تيمتها*** قد عرفناه وهل يخفى القمر. تقال لمن كان معروفا للناس ولا يخفى على احد)
144.       ويا دار.. ما دخلك شرّ: (أي وبذلك ينتهي الأمر.. وكأن شيئاً لم يحدث. تقال بعد التوصل الى حل للمشكلة، بين طرفين متخاصمين، وفي معرض الدعوة الى التسامح وعودة العلاقات بينهما الى سابق عهدها، وكأن شيئا لم يحدث. كما يضرب للصديقين يختلفان ثم يعودان فيتصافيان فيما بينهم بالمودة والنية الحسنة، وينتهي الأمر برضى الجميع، وكأن شيئاً لم يكن بينهم. يرادفه: ( "صافي يا لبن")
145.       ويأتيك بالأخبار.. من لم تزود: (أي لا حاجة لك إلى الاستخبار فإن الخبر يأتيك لا محالة، لانه لن يبقى مخفيّا او طي الكتمان، وهو من قول طرفة: ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلاً *** ويأتيك بالأخبار من لم تزود)
146.       وين اراضيك: (أي اين انت. يقوله من يقابل شخصا عزيزا عليه او احد المعارف لم يره منذ فترة طويلة)
147.       وينَ الدنيا.. ووينَ أهلها: (كان الناس رغم التعب والمشقة مرتاحون نفسيا ولم يرهقهم التفكير في المستقبل، ولا في كيفية تسيير حياتهم اليوميه. كانوا يضحكون من الأعماق وكانوا ينامون قريري الأعين، وكان الترابط والتكافل يميز العلاقات فيما بينهم. لكن اليوم نعيش في قلق دائم من تسيير حياتنا اليوميه ومن المستقبل الغامض، فضنك الحياة يزداد، والضغوط تستمر، والبسمة في الشفاه لا تصل الى القلب، والعلاقات الإنسانية متفككة وضعيفة. فأين تلك الدنيا وأين أهلها كناية عن بُعد العهد بها، وعن النس الذين عاشوا في تلك الايام الجميلة. يقوله عادة كبير السنّ تحّسرا على السنين والذكريات الجميلة التي مضت، وترحماً على الطيبين من الناس الذين ماتوا وطوتهم الأيام ولم يعد لهم ذكر)
148.       وين أيامك .. زمان ما شفناك: (تعبير عن مدى الاشتياق لرؤية شخص ما. ويكون الجواب "بين الأيادي")
149.       وين ذانك يا حجا.. قال هين: (سأل احدهم جحا عن أذنه فأشار بيده اليمنى من فوق رأسه على أذنه اليسرى البعيدة، متخطياً الأذن اليمنى القريبة. يساق هذا المثل لمن يريد اللف والدوران على امر ما، مع ان الشيء واضح أمام عينيه. كما يقال المثل للشخص الذي يريد أن يسلك طريقاً ملتوياً او بعيدا، بالرغم من وجود طريق أسهل او اقرب توصل إلى نفس الهدف)  
150.       وين راحوا النشامى؟!: (النشامى: رجال النخوة والحميّة. تقال تحسّراً على اصحاب النخوة والحميّة الذين ذهبوا ولم يعودا)
151.       وين كنّا.. ووين صرنا: (يطلق هذه العبارة من يتحسر على أيام جميلة مضت ولن تعود. كما يطلقها من يتحسر على حياة البذخ والترف التي كان يعيشها، واصبح بعدها فقيرا، او من كان فقيرا شديد الحاجة، لكنه اغتنى بعد الفقر بفضل الله، فيطلق هذه العبارة التي تحمل في طياتها معنى الشكر لله على انتقاله من حالة الفقر الى حالة الغنى)
152.       وين ما بترزق.. الزق: (حث على السفر والتجوال في البلاد بحثا عن الرزق، وحيثما وجد المرء رزقه عليه ان يلزم البلد الذي وجد فيه رزقه، ولو كان في ذلك مفارقة لبلده مسقط راسه واهله واحبته)
153.       وين ما تلف.. و وين ما تدور.. آخرتك راجع.. لكينايات دحبور: (كينايات: جمع أشجار الكينا، وهي أشجار ضخمة تعمّر طويلا. دحبور: لقب الشخص الذي زرع هذه الأشجار في ارضه، قبل حوالي 120 عام، واسمه الحقيقي (حسب ما يروي أقاربه) هو - احمد محمد سميك، والتي لا زالت شامخة الى يومنا الحاضر في ظاهر قلقيلية الغربي، والتي كانت يوماً ما من أبرز معالم قلقيلية، التي يهتدي بها المارين من ساحلها. والمقصود بالرجوع إلى كينايات دحبور، هو رجوع الغائب إلى بلده، مسقط رأسه - قلقيلية.
وقائل هذا المثل هو المرحوم عبد الكريم إبراهيم الحسن المُكنّى بـأبي الفوز، وكان قد عمل في الكويت في الخمسينات من القرن الماضي، عشق السياحة والسفر، وزار عددا من البلدان العربية والأجنبية، وعندما عاد الى قلقيلية في زيارته الأولى في بداية الستينات، ومرّ بالشباب وهم يتجمعون عند كينايات دحبور، فأطلق عبارته المشهورة: (وين ما تلف.. وين ما تدور.. آخرتك راجع.. لكينايات دحبور)، وقام بحفر كلماتها على جذع إحدى هذه الاشجار، ثم طلاها باللون الأسود، لتبدوا ظاهرة للعيان، وغدت منذ ذلك الحين ولا زالت إلى اليوم، مثلا شعبياً متداولا على السنة أهالي قلقيلية. وهو المثل الشعبي الفلسطيني الوحيد الذي يخص قلقيلية وحدها.
ويروى ان المثل ورد ايضا بصيغة: "ابن قلقيلية بدور وبدور.. وبرجع لكينايات دحبور"، و "ابو الفوز بلف وبدور.. وبقطع السبع بحور.. من القطب الشمالي.. لكينايات دحبور".
يشير المثل إلى حتمية عودة الغائب إلى بلده، مهما طال به الغياب، وبعُدت عنه المسافات. فحبّ الوطن فِطْرة فَطَر الله عليها جميع المخلوقات بلا استثناء، فالطيور تحن إلى أعشاشها، والحيوانات تحنّ إلى أوكارها، والإنسان يحنّ إلى مسقط رأسه، ومهوى قلبه وروحه، ومهد طفولته ومربع صباه، وأحلام شبابه. فمهما شرّق الإنسان وغرّب، وتنقل بين شتى البلدان والديار، وعصفت به الظروف، ونالت منه السنون، تبقى أبداً أحبال الحنين تشدّه إلى بلده التي نشأ فيها، وترعرع بين أحضانها الدفيئة، وتغلغلت في رئتيه أنسامها العليلة، وسرح في سهولها وبطاحها الجميلة، ولعب مع أترابه بأحجارها العتيقة، وعدا في أزقّتها وشوارعها القديمة، وتفيّأ بظلال أشجارها الوارفة العريقة، وأطربت مسامعه تغاريد طيورها الجميلة.
لذا نجد أن من يفارق وطنه يصاب بمرض الحنين له، ويشّده الشوق والوجد إليه، ويتحسّر على أيام جميلة مضت وانطوت صفحاتها، وبقيت لها ذكرى في قلبه ووجدانه، يتمنى أن تدور عجلة الزمان إلى الوراء، ليعيش أجمل اللحظات قرب ألأهل والأصدقاء والأحباء. ويموت الإنسان وذاكرته لا تموت، تُلحّ عليه في النوم واليقظة، فالإنسان بلا وطن كائن مبتور لا جذر له ولا أصل، تذروه الرياح كالهشيم، لا قرار له ولا مكان، والإنسان بلا ذاكرة، كائن بلا ماضي ولا حاضر ولا مستقبل، لا يذوق طعما للحياة، ولا يعيش فرحة اللقاء بعد طول الفراق. وكثيراً ما يعيش الإنسان في موطن ارتحل إليه وأصاب فيه سعة من العيش ومتعة في الحياة، ومع ذلك فهو يتوق إلى بلده الأول، حيث أبصر نور الحياة، وظل لهيب الحنين والشوق يشده إليه، والى أيام جميلة مضت، ولن تعود.
يقول الشاعر أبي تمام في هذا المضمون والمعنى:
نقّل فؤادك حيث شئت من الهوى   ***      ما الحب إلا للحبيب الأول
وكم من منزلٍ يألفه الفتى           ***        وحنينه أبداً لأول منزل
  ويقول ابن جبير:
لا تغترب عن وطن        ***       واحذر تصاريف النوى
أما ترى الغصن إذا        ***         ما فارق الأصل ذوى
  ويقول الشاعر الفلسطيني عبد الكريم ألكرمي - أبي سلمى:
خَلعتُ على ملاعبها شـــــَبابي  ***   وأحلامي على خُضــرِ الرَّوابي
  ويقول شاعر آخر في نفس المعنى:
بلادي وإن جارت علىّ عزيزة  ***    وأهلي وإن ضنوا على كرام
  ويقول الشاعر أحمد شوقي:
وطني لو شغلت بالخلد عنه   ***   نازعتني إليه في الخلد نفسي
ولا بُدَّ للمسافر أن يعود يوما     ***    إذا رزق السلامة والإيابا
154.       وين ما هبّ الهوى.. ذرّي: (التذرية هي عملية فصل حبوب القمح عن القش بعد درس المحصول. وتتم التذرية باستخدام اداة خشبية تسمى المذارة، فيقذف الفلاح بالمذراة الى الاعلى حبوب القمح مع القش في الهواء، فتسقط حبوب القمح امام الفلاح اما القش فيطير بعيدا بفعل حركة الهواء. يضرب مثلا في معرض الحث على اغتنام الفرصة المناسبة في الوقت المناسب. يرادفه: "إذا هبّت رياحك.. فاغتنمها")
حرف الياء (ي)
155.       يا أرض أحفظي ما عليكي: (يضرب في احدهم يتودد إلى إحدى البنات الجميلات، او في صديق يلبس لباسا أنيقاً فيدعو له ان تحفظ الأرض من يمشي عليها من أي سوء. ومع ان هذا المثل دارج على السنة الناس إلا انه يتضمن نوعا من الشرك، حيث أوكل قائل المثل الحفظ للأرض، ونسي أن الله هو الحافظ سبحانه وتعالى: "فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ")
156.       يا أرض اشتدي.. ما عليك قدّي: (قدّي: تعني قدري ومثلي. يضرب المثل للمتكبر المتسلط الذي يعتبر نفسه قوّيا لا يستطيع احد ان يهزمه، ولا يتجاسر احد على منازلته، وغير حاسبٍ حساباً للموت، وكأنه مخلدٌ في هذه الدنيا. والمعنى: كوني يا ارض شديدة قوية تحتي لئلاّ تميدي من قوة عزمي، وثقل وطأتي عليك، فليس عليك احد قويّ مثلي. يضرب في المختال الفخور بنفسه يصاب بغرور وكبرياء زائفة، تجعله يرى نفسه متميزاً عن الآخرين قوّة ومركزا وهيبة، وينظر إليهم من علياء. يقول تعالى في كتابه الكريم: "إن الله لا يحب كل مختال فخور". ويقول الرسول المختار في الحديث الشريف: "من تواضع لله رفعه". ويقول الإمام الشافعي: "تواضع إذا ما نلت في الناس رفعةً  *** فان رفيع القوم من يتواضعُ؛ ولا تمشي في الأرض إلا تواضعا *** فكم تحتها قوم هم منك أرفع؛ فإن كنت في عز وحرز ومنعة  *** فكم مات من قوم هم منك أمنعٌ". "تواضع تكن كالبدر لاح لناظرٍ  *** على صفحات الماء وهو رفيع؛ ولا تكن كالدخان يعلوا بنفسه  *** على طبقات الجو وهو وضيع". ومما قيل أيضا في التواضع: "لا يتكبّر إلا كل وضيع.. ولا يتواضع إلّا كل رفيع")
157.       يا انا.. يا هو!: (تقال عند احتدام الصراع بين شخصين، يحاول كل منهما اثبات حضوره وشخصيته)
158.       يا بخت مين نفّع واستنفع: (الحياة هي تبادل للمنافع، أي أن تستفيد وتجعل غيرك يستفيد)
159.       يا بطُخّهُ.. يا بكسر مُخّه: (يطخه: يطلق عليه النار. يضرب لمن يختار واحدا من أمرين سيِّئين. يقول الشاعر في هذا المعنى: "كعصفورة في كفّ طفلٍ يزُمُّها *** تذوق حياض الموت والطفل يلعب؛ فلا الطفل ذو عقل يرقُّّ لحالها *** ولا الطير ذو ريشٍ يطير فيذهب". كما يضرب لمن يضع شروطاً تعجيزية في قضية ما، حتى لا يصل الى حل لها)
160.       يا تعبنا.. يا شقانا: (يطلق المثل على من يبذل جهد معيّن بدون أي مردود او فائدة. كما يقال المثل للتعبير على أن فردا ما هدم ما بنته الجماعة)
161.       يا جاي بلا عزومة.. يا قاعد بلا فراش: (حسب التقاليد الشعبية يُوجه للناس دعوات رسمية لحضور الولائم والحفلات، وتسمى "العزومة"، ومن يدخل إلى منزل قوم بغيرعزومة، أو من غير دعوة موجهة إليه، لا يحسب حسابه في المجالس، فكأنه ذاهب وجالس بلا فراش. وقاعد بلا فراش كناية عن عدم حقه في الإكرام والضيافة، ويعتبر هذا انتقاص في كرامته. يضرب لتوبيخ المتطفلين ممّن يندسّون بين المدعوين في اوقات المناسبات والافراح لتناول الطعام والشراب. ويروى المثل ايضا بصيغة: "يا جاي بلا عزومة، يا قليل القيمة")
162.       يا جبل ما يهزَّك ريح: (تقال للصامد كالجبل الشامخ الذي لا يستطيع أن تأخذ الريح منه شيئاً. يضرب في الرجل العظيم كبير الهمَّة، قويّ العزيمة، لا تهزّه الأنواء، ولا يناله أصحاب السوء بشيء، وعندما تعترض حياته مشكلة من المشاكل، او يقع في مصيبة من المصائب، فان في استطاعته ان يصبر ويتغلّب عليها. فكلما خرج من نكبة دخل في اخرى، وكلما نجا من كربة تعرض لثانية، وهو متترّس بالصبر، متدرّع بالثقة بالله، هكذا هم العظماء، يصارعون الملمات ويطرحون النكبات ارضا، ولا يستسلمون لها)
163.       يَا حَاج حَجِّين جمَالك.. وانتَ ما حجِّيت: (في الازمنة الغابرة، وبسبب عدم توفر السيارات، كان الحج إلى مكة المكرمة، يتم من على ظهور الجمال، وفي ذلك مشقّة وتعب كبيرين. والمراد من هذا المثل، ان الحاج الذي تحمل مشاقّ السفر في الذهاب والاياب، وانفق الكثير من المال، قد يكون قد ارتكب ذنبا اثناء الحج فافسد عليه حجته، ولم تقبل منه، بينما قُبلت "الحجة" من الجمال التي نقلته، لانها لا ترتكب الذنوب)
164.       يا حافر جورة السوْ.. يا واقع فيها: (يضرب لمن يقع في شر أعماله، او في السوء ينقلب على أهله. يرادفه الحديث الشريف: "من حفر حفرة لاخيه وقع فيها"، و "كما تدين تدان")
165.       يا خبر اليوم بفلوس.. بكرة يبقى إبّلاش: (فلوس: نقود. ان الفضول وحب الاستطلاع هو غريزة متأصلة في النفس البشرية، فكل شيء مكتوم ومخفي تتطلع إليه الناس، وتتوق الى معرفته، وكلما ازداد الغموض حول الشيء ازداد شغف الناس به. ومعنى المثل: ان الخبر الذي لا نعرفه اليوم سوف ينتشر وتتناقله الألسنة، ولا داعي لأن نستعلم عنه ونرهق أنفسنا من أجل معرفته، ولو صبرنا قليلاً لانتشر الخبر وعَمَّت سيرته كلّ مكان، فلا داعي للاستعجال. يشير الى المثل بيت الشعر القائل: "ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلاً *** وتأتيك بالأخبار من لم تزودِ")
166.       يا خِيل شِدّي واركبي: (اصل معناها النفير للقتال. تقال في حال المتخاصمين يظلون في خلاف مستمر، وحالة استنفار دائمة)
167.       يا داخل بين البصلة وقشرتها.. ما ينوبك غير ريحتها: (يضرب في معرض النهي عن تدخل المرء فيما لا يعنيه من شؤون الآخرين، وعدم اقحام نفسه في أمورهم الخاصة، وبشكل خاص عندما لا يطلب احد منه ذلك. فقد يتدخل احد الاشخاص بشكل تطفلي بين الاصدقاء او الاقرباء بقصد حل المشاكل والخلافات فيما بينهم، مما يثير حفيظة البعض لهذا التدخّل غير المرغوب فيه، ولا ينال في النهاية إلا سخطهم عليه واحتقارهم له، لتدخله في امورهم وشؤونهم الخاصة، دون ان يطلب احد منه ذلك. يضرب للشخص الذي يحشر نفسه فيما لا يعنيه ولا يهمه من امور الناس. يرادفه: "من تدخّل فيما لا يعنيه ***  لقي ما لا يرضيه")
168.       يا رايح.. كثر من الملايح: (دعوة المرء لعدم القيام باي عمل سيء او مؤذٍ للغير، ما دام مفارقا وراحلا الى مكان آخر، وأن يترك خلفه كل ذكر طيب، وعمل حسن يتذكره به الناس في غيابه. يضرب في حث المرء على الاكثار من الاعمال الجيدة والصفح عن المسيء، وعدم الخطأ في حق احد، لتبقى له الذكرى الطيبة في قومه أو اهل بلده)
169.       يا روح ما بعدك روح: (أي ان الروح عزيزة، ومن الصعب التفريط بها. تقال في نعرض التعبير عن مدى محافظة الانسان على نفسه)
170.       يا ريت انكسرنا.. ولا بيك انتصرنا: (يضرب لمن يتبجح بعمل قام به بشكل حسن، واخذ يمدح نفسه بما قام به، وكأنه قام بعمل فذّ لا يستطيع غيره أن يقوم بمثله، وهذا لشدّة غروره وافتخاره بنفسه. يضرب للمنّان يقوم بعمل يظل يذكره من وقت لآخر، ويمُنُّ به على الناس)
171.       يا ريتك يا أبو زيد ما غزيت: (حال من يندم على فعل اقترفه.. ويضرب في الخائب الفاشل)
172.       يا شايف الزول.. يا خايب الرجا: (الزول: هو طيف او خيال الشخص، كثيرا ما يرى الإنسان احد الاشخاص، فيظن أنه هو الذي يريده ويبحث عنه، لكن ما يلبث ان يخيب ظنّه عندما يتبين زيف ذلك وخداع بصره. وربما يقصد المرء صديقا او قريبا يعتقد أنه سيساعده في امر ما، لكنه سرعان ما يخيب أمله ورجاه فيه، عندما يظهر على حقيقته، ويدير له ظهر المجنّ، ولا يقدّم له اية مساعدة. يضرب المثل في الشيء أو للإنسان الذي يخالف ظاهره باطنه)
173.       يا طالب الزود.. يا واقع في النقص: (يضرب المثل لمن يسعى وراء المزيد من الكسب فيخسر كل ما كان لديه، او الطماع غير القنوع بما قسم الله له، يطلب الكثير فلا يبقى لديه الا القليل. يرادفه: "راح الحمار يطلب قرنين.. رجع بلا ذنين")
174.       يا غافل إلك الله: (يضرب في حال وقوع الإنسان في أمر لم يتوقعه، او لحظة سهو ودون ان ينتبه له، ويخدع بسبب طيبته وحسن نيّته)
175.       يَا غَرِيب.. خلّيك اديب: (أي أن الإنسان الذي يكون ضيفا، ودخيلا على ناس غريبا عنهم، يجب أن يكون مؤدبا، طيب الاخلاق، وان يتودد اليهم، حتى ينال احترام وتقدير القوم الذي يعيش بينهم)
176.       يا فتَّاح يا عليم.. يا رزّاق يا كريم: (وهي جملة تعجب واستنكار في بعض الأحيان نقولها عندما نرى شيئاً يحدث في ساعات الصباح الباكر، أو عندما يأتي شخص ليطلب منا شيئاً، أو ليخبرنا بحدوث شيء لا نتوقع حدوثه وذلك في الساعات المبكرة من الصباح)
177.       يا فرحة ما تمت: (يضرب لمن كان على وشك ان ينال شيئاً ما، لكنه حرم منه بسبب سوء حظه. او لمن نال شيئاً ما، ولكنه سرعان ما ذهب)
178.       يا قاعدين.. يكفيكم شرّ الجايين: (يضرب فيمن يكون مغتبطا في مجلسه، فيأتيه من ينغص عليه جلسته بنبأ سيء او حدثٍ مشؤوم)
179.       يا قلّة حدايْ!: (يقولها تحسراً من لا أنصار له، يهان ويذل ولا يجد من يقف الى جانبه ويحميه، او من نزلت به نازلة ولا يجد من يمد له يد العون والمساعدة)
180.       يا كشيلها اللّي ترملت في صباها: (يضرب ندباً في الحظ السيء لزوجة توفي عنها زوجها في ريعان الشباب)
181.       يا مأمّنه للرجال.. يا مأمّنه للميَّه في الغربال: (الغربال: يشبه المنخل، لكن ثقوبه أوسع من ثقوب المنخل. ومعنى المثل: انه كما يستحيل ان يستقرّ الماء ويبقى في الغربال، فلا يمكن ان يستقيم الرجال على حال. وهو دعوة موجهة للمرأة ويحذرها من ان تأمِّن للرجل وتثق به، لأن التي تؤمِّن وتثق بالرجل كمن تأمن على بقاء الماء في الغربال. يضرب لتحذير المرأة من ان تثق بالرجال، لأنهم لا يثبتون على حال واحدة، كما لا يثبت الماء في الغربال، وهو عموما تخوين لكل الرجال)
182.       يا مسترخص اللحم.. عند المرق تندم: (قد لا يشتري الإنسان الشيء الجيد لأنه غالي الثمن، ويبحث عن الشيء الرخيص رغبة في التوفير، ولكن بعد فترة يتبين له إنه قد أساء الأختيار، لأنه لم يستفد منه شيئاً، بسبب رداءته وتدني جودته. يحث المثل على عدم اقتناء الشيء الرخيص لرخصه، وانما الحرص على اقتناء الشيء الجيد، وان كان اغلى قليلاً، حتى تتحقق الاستفادة القصوى منه. يضرب في تفضيل القليل الجيد على الكثير الرديء. كما يضرب فيمن يتهاون بالشيء، ولا يعطيه حقه من الاهتمام)
183.       يا مستعجل.. وقف تـ قولّك: (قد يكون احد الناس على عجل من امره لقضاء حاجة ضرورية وملحّة، فيوقفه احدهم ليحدثه مسترسلاً، في أمرٍ بسيط او قليل الاهمية. يطلق على من يفضل امر تافه على امر مهم)
184.       يا معمّر في غير بلدك.. لا هو الك.. ولا لولدك: (يقال لمن يعمل ويكد ويُجهد نفسه من أجل الآخرين، وفي نهاية المطاف لا يعود عليه هذا العمل بأية منفعة أو فائدة، وهو كمن يُعَمِّر في بلاد غريبة ليس له فيها أي شيء)
185.       يا من بنى وعلاّ وراح وخلاّ: (كم من الناس بنى واعلى بناءه، لكنه رحل عنها وترك كل ما بنى وعمّر، والمعنى لا أسف على هذه الحياة وزخارفها. فلا يدوم الا العمل الصالح. يضرب المثل للزهد في الدنيا)
186.       يا ميخذ القرد على ماله.. يروح المال ويبقى القرد على حاله: (يضرب تحذيرا لمن يطمع بالزواج من امراة دميمة من اجل المال والثروة، فان المال ما يلبث ان يزول، بينما الزوجة تبقى كما هي على حالها. ويدعو المثل الى عدم تفضيل المال على الصفات والخصال الحميدة في الزوجة، ويحث على الزواج من الزوجة الجميلة وان كانت فقيرة، وترك الزوجة الدميمة وان كانت غنية. وهذا المثل يعد نصيحة بشكل عام، وهي ان على الانسان الا يطمع بالمال ويقبل بأي شيء مقابل المال، لأن المال يذهب ويبقى الشيء السيء. ويضرب المثل فيمن يفرّط بشيء دائم، من اجل شيء زائل)
187.       يا هارب من عزرايّين.. بيالاقيك قبّاض الرّواح: (عزريّن: عزرائيل. يضرب فيمن يفرّ من مكروه الى ما هو اشدّ منه وادهى، او من يحاول أن يتجنب مشكلة، فيقع فيما هو أشدّ منها. كما يحث المثل على الايمان بقضاء الله تعالى وقدره والتسليم له، لانه لا منجى ولا ملجأ من الله الاّ اليه)
188.       يا ويلو اللّي انكبّ طحينه في النتش.. يصعب عليه لمَّه: (الويّل: الهمّ والشقاء.لمّه: من يلمّ- أي يجمعه ثانية. النتش: نوع من النبات كثيف وشائك وذو أشواك حادة. يضرب المثل فيمن وقع في مصيبة او مشكلة، ويواجه على أثرها امورا عصيبة، ويصعب عليه الخلاص منها. كما يضرب فيمن وقع في خسارة كبيرة، ولا يستطيع تدبير أموره وتسديد الديون المتراكمة عليه للغير)
189.       يا ويلو اللّي بتحرّى عشاه من بيت أخاه.. ليله بعشيه.. وعشره بنساه: (يا ويلو: يا ويله. يضرب في اتكال الانسان على الآخرين في قضاء الحوائج)
190.       يا ويلو اللّي ما يخاف ربّه: (يا ويلو: يا ويله. يضرب للمصير الصعب الذي ينتظر الظالم وكل شخص لا يرعى حرمات الله، ولا يحسب حساباً ليوم الحساب)
191.       يا حداد طيح الواد: (تقال كناية عن كثرة تكرار عمل الشيء)
192.       ياما تحت السواهي.. دواهي: (السواهي: جمع ساهي وهو المتظاهر بالطيبة والبراءة، او هو الغافل عن الامور. دواهي من داهية، وتعني الخبث والمكر والدهاء. يضرب مثلا للإنسان الذي يبدو غافلا عن الأمور، ولا يُتوقع منه شيء، ثم يفاجئ الناس بفعل شيء عظيم. فقد يتظاهر البعض بالهدوء والبراءة والطيبة، لكن خلف هذه الوجوه البريئة يختبئ الكثير من الخبث واللؤم والدهاء، اي انها تُظهر عكس ما تُخفي. يضرب المثل للتحذير من الاغترار بالمظاهر، لانها لا تنم عما في السرائر. كما يضرب المثل للشخص الغافل عما يحصل من خلف ظهره وهو لا يدري. يرادفه في هذا المعنى: "الزوج آخر من يعلم")
193.       ياما جاب الغراب لأمّه: (يقال عندما يأتي احد الناس بعمل غير مُرْضٍ. وقصة المثل ان غرابا كانت تبحث عن قوت ابنائها، فوجدت ثعبانا كبيرا ظنت انه ميتا كما تظاهر الثعبان بذلك. فرحت الغراب، فظنت انه صيد سمين فأخذته لأبنائها، لكن بمجرد أن وضعته في العش حتى انتفض الثعبان والتهم فراخها، فصار يضرب مثلاً في سوء ما يؤتى به، رغم الاعتقاد بكونه ثمينا. كما يضرب في المشؤوم لا ياتي الا بما هو مشؤوم مثله)
194.       ياما في السجن مظاليم: (مظاليم- اي مظلومين. قد يدان احد الناس خطئاً في قضية ما لان كل الأدلة والشبهات تدور حوله، لكنه في الواقع يكون بريئا ولا يستطيع إثبات براءته للقضاء، فيحكم عليه بالسجن وهو بريء مما نسب له. يضرب للبريء يؤخذ بجريرة المجرم. ويستشهد به حين يسجن الانسان ظلما او لمجرد الشبهة، وليس اليقين)
195.       ياما نشوف!: (يقال عند رؤية أمر غريب او حادثة غريبة مخالفة للعادات والتقاليد، وأنها لن تكون الأخيرة)
196.       ياما هالجمل كسر بطيخ: (او ياما كسر هالجمل بطيخ. أي كم أنفقنا وصرفنا من نقود، وكم اشترينا من أشياء، دون ان نحسب حساباً للإنفاق، ولتكن هذه المرة مثل سابقاتها فنحن لا نقيم لها وزناً، ولا نخشى من الفقر بسببها، ولا تمنعنا أن نشتري ما يلزم من أشياء إذا كانت ضرورية لإكرام ضيوفنا، أو لغير ذلك من المناسبات. يضرب لمن اعتاد على إنفاق المال الكثير بدون حساب، ولا يأسف على إنفاق المزيد منه من اجل قضاء مصلحة ضرورية).