خطوات إعداد نظم معلومات آلى لإحصاءات سوق العمل

خطوات إعداد نظم معلومات آلى لإحصاءات سوق العمل
يمكن حصرها على النحو   التالى:
تحديد البيانات المطلوبة
وهى تشمل البيانات التالية:-
(1)  بيانات خاصة بجانب العرض فى الدول العربية ، وتتضمن :-
-       حجم السكان حسب النوع الإجتماعى.
-       معدلات النمو السنوية للسكان وحسب النوع الاجتماعى.
-       حجم السكان ذوو النشاط الإقتصادى (15 سنة فأكثر) حسب النوع الإجتماعى والفئة العمرية.
-       حجم السكان ذوو النشاط الإقتصادى (15 سنة فأكثر) حسب النوع الإجتماعى والمجموعة الرئيسية للمهن.
-       أثار التحول الديموجرافى على معدل نمو السكانى والتركيب العمرى، ومعدل الإعالة وفرص النمو الاقتصادى فى ظل التحديات التى تمر بها كل دولة.
-       تقدير شيخوخة القوى العاملة وإسقاطاتها، ومشاركة عمل المسنين فى القوى العاملة.

(2)  بيانات خاصة بجانب الطلب فى الدول العربية ، وتتضمن :-
فرص العمل المتاحة طبقا للنوع الاجتماعى وحسب:
ü    النشاط الاقتصادى،
ü    والمجموعة الرئيسية للمهن،
ü    والفئة العمرية ،
ü    والحالة التعليمية.

(3)  الوضع الحالى للعمالة فى الدول العربية طبقا للنوع الاجتماعى وحسب:
ü    النشاط الاقتصادى،
ü    والمجموعة الرئيسية للمهن،
ü    والفئة العمرية ،
ü    والحالة التعليمية.  
وتتضمن:-
-       حجم العمالة فى سوق العمل
-       حجم العمالة فى سوق العمل لبعض الوقت (فى وظائف مؤقتة).
-       إحصاءات عن الكوادر المتخصصة في مجالات العلوم البيئية والطبية والهندسية متضمنة الاختصاصيين في مجال التقييم والقياس والرصد البيئي والحيوي والعاملين في خدمات الإشراف على صحة العمال على مستوى منشآت العمل.
-       إحصاءات عن الوفيات الناتجة عن الإصابات المهنية.
-       إحصاءات عن إصابات العمل موزعة حسب مكان الإصابة.
-       إحصاءات عن الوقت الضائع بسبب إصابات العمل المهنية ، وعادة ما تكون عدد أيام الغياب عن العمل إعتبارا من اليوم التالى لوقوع الحادث.
-       إحصاءات هجرة العمالة ( وافدة ، ومهاجرة للخارج).
-       إحصاءات منفصلة عن:
·       متوسط ساعات العمل الأسبوعية حسب النوع الاجتماعى والمجموعات الرئيسية للمهن.
·       معدل دوران العمل حسب النوع الاجتماعى والمجموعات الرئيسية للمهن.
·       مستوى المعيشة لقوة العمل حسب النوع الإجتماعى ( مثل إحصاءات الأجور، إحصاءات دخل العمالة، إحصاءات نفقة المعيشة، إحصاءات الضمان الإجتماعى، وإحصاءات إصابات العمل).
·       مخرجات أنظمة التعليم حسب النوع الاجتماعى والمتوقع دخولهم سوق العمل.
·        مراكز التدريب ومخرجاتهم موزعة حسب الفئة العمرية والنوع الإجتماعى والوظيفة ونوعية مراكز التدريب.

(4) معلومات عن التنظيمات الخاصة بالعمالة فى الدول العربية ، وتتضمن :-
-       إحصاءات بعدد النقابات والنقابيين.
-       إحصاءات عن الجمعيات الأهلية والوطنية في مجال الصحة والسلامة المهنية وبيئة العمل لدورها الهام في نشر الوعي الوقائي في المجتمع.
-       إحصاءات (أو معلومات) عن المنازعات ( الفردية والجماعية)
-       إحصاءات (أو معلومات) عن التنظيمات العمالية.
-       الاتفاقيات والتشريعات الدولية ذات العلاقة بالقوى العاملة

 (5) معلومات عن بيئة العمل ، وتتضمن:-
-       حصر المعدات والتجهيزات اللازمة للحماية من أخطار العمل·، وتشمل:
o      معدات وتجهيزات الحماية الهندسية المعدة لتطبيق أنظمة السيطرة العامة على الأخطار.
o       معدات وتجهيزات الحماية من الحرائق والانفجارات الصناعية بما في ذلك معدات وتجهيزات الإنذار المبكر من أخطار الحرائق والتسممات.
o       معدات الحماية الشخصية المحددة للوقاية من المخاطر أو الممارسات المهنية الخطرة.
-       حصر الأمراض المهنية ··.




وهذا يتطلب توافر الشروط التالية فى نظام جمع البيانات
-       تحديد أولويات جمع البيانات.
-       أن يتم جمع البيانات بصورة متكررة ، وهذا يعتمد بشكل أساسى على معدلات التغير وتكاليف الحصر، وهى أما أن تكون شهريا ، ربع سنوية، نصف سنوية أو سنويا.
-       توفير الحد الأدنى من المعلومات الصحيحة.
-       توحيد البيانات، بمعنى ألا يعتمد أسلوب جمع البيانات على ما نحتاجه فى الوقت الحالى، ولكن دائما يؤخذ فى الاعتبار الحاجيات المستقبلية من البيانات، والغرض الأساسى من توحيد البيانات هو التبسيط والتكامل بين البيانات المجمعة للأنظمة، بمعنى أن البيانات التى تم جمعها لغرض ما، يجب أن تكون متكاملة مع الهدف العام، حيث أن مبدأ المشاركة فى كل هذه الأنظمة وعلى كل المستويات يتطلب توفير التقسيمات المختلفة حسب النشاط الاقتصادى، والمجموعات الرئيسية للمهن ، والحالة التعليمية، والنوع الاجتماعى...الخ.

6-2 تصميم أستمارة جمع البيانات المطلوبة مع الأخذ فى الاعتبار احتياجات ومتطلبات المستخدمين. ويراعى فى ذلك :
1-  أن تكون الاستمارة مختصرة، وسهل أستيفاؤها.
2-  التأكد من وجود مساحات كافية لتسجيل الإجابات.
3-  بجب أن تكون الأسئلة فى الاستمارة قصيرة وواضحة ومحددة.
4-  أن يكون ترتيب الأسئلة منطقيا .
5-  يجب تجنب الأسئلة المركبة.
6-  مراجعة صياغة الأسئلة لغويا.

6-3 تصميم قاعدة بيانات سوق العمل، وتتم على النحو التالى:-
-       تصميم شاشات إدخال البيانات
يتم تخزين البيانات في ملفات خاصة بها في قاعدة البيانات المقترحة، وذلك من خلال شاشاتForms يتم تصميمها خصيصا لهذا الغرض ، ويراعى فيها سهولة الاستخدام من قبل مدخلى البيانات المقترحين في دول الأعضاء.
-       تصميم مخرجات قاعدة البياناتData Base Outputs
توفر قاعدة البيانات المقترحة مجموعة من التقاريرReports، مقسمة على النحو التالى:-
·       حجم السكان
·       فرص العمل المتاحة
·       حجم العمالة فى سوق العمل
·       إحصاءات عن الوفيات الناتجة عن الإصابات المهنية
·       إحصاءات عن إصابات العمل
·       إحصاءات عن الوقت الضائع بسبب إصابات العمل المهنية
·       إحصاءات هجرة العمالة ( وافدة / ومهاجرة للخارج)
·       إحصاءات عن معدل دوران العمل
·       إحصاءات عن مستوى المعيشة لقوة العمل
·       إحصاءات ومعلومات عن مخرجات أنظمة التعليم
·       إحصاءات ومعلومات عن مراكز التدريب ومخرجاتهم
·       حجم الفجوة فى سوق العمل
·       حجم فرص العمل المتوقعة لسوق العمل
·       معلومات عن التنظيمات العمالية فى الدول العربية

-       حساب بعض المؤشرات التى تمثل الجوانب الأساسية لسوق العمل، وهى:-
(أ) مؤشر الأداء العام لسوق العمل، ويتضمن المؤشرات التالية:-
-         معدل النمو السنوى فى حجم العمالة
-         متوسط نمو حجم العمالة فى القطاع الخاص
-         متوسط معدلات البطالة
-         متوسط مدة البطالة
(ب) مؤشر الإجراءات التنظيمية فى سوق العمل، ويتضمن المؤشرات التالية:-
-         نسبة المشتغلين فى القطاع العام إلى إجمالى المشتغلين
-         نسبة المشاركة فى النقابات إلى إجمالى المشتغلين.
-         نسبة من لديهم عقد رسمى
-         نسبة المشاركين فى التأمينات الإجتماعية.
(ج) مؤشر جودة فرص العمل المتاحة، ويتضمن المؤشرات التالية:-
-         مؤشر العمل غير المقبول، ويتضمن عدم تعارض ظروف العمل مع الحياة الشخصية، ويتضمن المؤشرات التالية:-
o      معدل النشغيل بين النساء المتزوجات فى القطاع الحكومى
o      معدل تشغيل بين النساء المتزوجات فى القطاع الخاص
o      نسبة الأطفال (6-14 سنة) المتسربين من التعليم
o      نسبة الأطفال (6-14 سنة) الذين لم يلتحقوا بالتعليم
o      نسبة عمالة الأطفال إلى إجمالى الأطفال فى نفس الفئة العمرية (6-14 سنة).
-         مؤشر الدخل الملائم
-         مؤشر الاستقرار فى العمل (نسبة لعاملين عملا منقطعا أو موسميا / إجمالى العمالة)
-         مؤشر المساواة فى المعاملة
-         تطور فرص العمل
-         مؤشر ساعات العمل المناسبة، مثل
o      نسبة المشتغلون لساعات عمل أكثر من 50 ساعة أسبوعيا.
o      نسبة المشتغلين لساعات عمل أقل من المتوسط (40 ساعة عمل أسبوعيا) ويرغبون فى العمل لساعات أكثر.
-         مؤشر الحماية الاجتماعية (تأمينات، خدمات الرعاية الاجتماعية والاقتصادية، خدمات الصحة والسلامة المهنية وبيئة العمل، توفير التدريب، إعادة هيكلة الأجور، مكافحة التسرب من التعليم ...الخ) ، مثل:-
o      نسبة المقيدين فى التأمينات الاجتماعية
o      نسبة المستفيدين الأحياء من المعاش (60 سنة فأكثر) إلى إجمالى السكان فى نفس الفئة.
(د) مؤشر العمل اللائق، ويتضمن المؤشرات التالية:-
-         نسبة المشتغلين إلى إجمالى السكان
-         معدل البطالة العام، ومعدل بطالة الشباب (15- 24 سنة)
-         نسبة المشتغلين بأجر إلى إجمالى المشتغلين.
-         نسبة إجمالى المشتغلين فى القطاع غير الزراعى إلى إجمالى المشتغلين
(هـ) مؤشر التفاوت بين الجنسين فى فرص العمل والأجور، ويتضمن المؤشرات التالية:-
-         نسبة الإناث العاملات بأجر إلى إجمالى العاملين بأجر.
-         نسبة الإناث العاملات فى القطاع الزراعى الخاص.
-         نسبة الإناث العاملات بأجر فى الفئة الأولى من المهن (مديرون).
-         نسبة أجور الإناث فى القطاع الحكومى إلى أجور الذكور فى نفس القطاع.
-         نسبة أجور الإناث فى القطاع الخاص إلى أجور الذكور فى نفس القطاع.
-         معدل بطالة الإناث إلى بطالة الذكور.
(و) مؤشرات بيئة العمل
والتي توضح مدى الالتزام بمعايير منظمة العمل العربية، وكذلك اتفاقيات وتوصيات العمل العربية ذات الصلة و الأدلة الاسترشادية الصادرة عن المعهد العربي للصحة والسلامة المهنية التابع لمنظمة العمل العربية على أن تشمل هذه المؤشرات ما يلى:
-         حدود التعرض المهني لملوثات بيئة العمل الفيزيائية والكيميائية.
-         حدود التعرض الحيوى لملوثات وأخطار العمل.
-         أسس وقواعد تصنيف منشآت المخاطر الكبرى.
-         أسس وقواعد تطوير الجداول الوطنية للأمراض المهنية المعترف بها وطنياً أو بالاستناد إلى اتفاقية العمل العربية رقم (3) لعام 1971 بشأن المستوى الأدنى للتأمينات الاجتماعية ووضع معايير استرشادية وقائية بشأن الأمراض والاعتلالات الصحية المرتبطة بالعمل.
-         المؤشرات العامة لتحسين التلاؤم والتوافق بين بيئة وشروط وظروف العمل ومقدرة الأفراد البدنية والعقلية والنفسية والاجتماعية.
(ز) قياس حجم الفجوة لسوق العمل فى الدول العربية ، وتتضمن:-
حجم الفجوة فى سوق العمل طبقا للنوع الاجتماعى وحسب:
ü    النشاط الاقتصادى،
ü    والمجموعة الرئيسية للمهن،
ü    والفئة العمرية ،
ü    والحالة التعليمية.
 (ح) تقدير فرص العمل المتوقعة والطلب عليها فى الدول العربية ، وتتضمن:-
حجم فرص العمل المتوقعة لسوق العمل طبقا للنوع الاجتماعى وحسب:
ü    النشاط الاقتصادى،
ü    والمجموعة الرئيسية للمهن،
ü    والفئة العمرية ،
ü    والحالة التعليمية.

7- خاتمة
وأخيرا تعتبر البيانات والإحصاءات والمعلومات ذات الدقة والمصداقية هى الأساس لوضع الخطط والبرامج اللازمة لتنمية الموارد البشرية، ولرصد التغيرات التى تحدث للسكان ، وتحديد السياسات والبرامج  اللازمة سواء للتحكم فى معدلات النمو السكانى أو فى مجالات الرعاية الصحية أو التعليمية ، وتحديد الاستثمارات اللازمة لخلق فرص عمل حقيقية.
لا شك أن إنشاء مشروع الشبكة العربية لمعلومات سوق العمل ، بالتعاون بين منظمة العمل العربية ومنظمات دولية أو عربية بالإضافة إلى مساهمات من الدول الأعضاء (وزارات العمل) ومن منظمات أصحاب الأعمال فى ظل التطورات التى تشهدها تكنولوجيا المعلومات، سوف يكون له تأثير إيجابى على أسواق العمل العربية، كما يعتبر خطوة جادة وفاعلة ودقيقة نحو رصد سوق العمل العربية، والإسهام فى وضع الحلول المنطقية لمشكلة البطالة عربيا، كما يعتبر مثل هذا المشروع خطوة ضمن الخطوات التى تتخذ نحو إنشاء السوق العربية المشتركة، وتحويل مجتمعنا العربى من مجتمع تقليدى إلى مجتمع المعلومات.




·  وفق مواصفات قياسية توفر أقصى درجات الحماية من الأخطار وتتوافق من حيث تنوعها ومواصفاتها وكمية إنتاجها مع خصائص وتنوع المخاطر القائمة على المستوى الوطني.

·· الأمراض المهنية المعتمدة من قبل مؤسسات الضمان الاجتماعي والخاضعة للمراقبة والمعالجة والتعويض بما يتوافق مع كل من المستويات الدولية المعمول بها في هذا المجال و الجدول العربي للأمراض المهنية الصادر عن منظمة العمل العربية عام 2002 ، بما يضمن تطبيق أنظمة خدمات بيئة العمل المتعلقة بالرعاية الطبية والصحية التي تنص عليها المادة الخامسة من توصية العمل العربية رقم (1) لعام 1977 بشأن السلامة والصحة  المهنية.