بحث تعبير موضوع عن تلوث الهواء

بحث شامل عن تلوت الهواء
تلوث الهواء
لقد عرف الإنسان تلوث الهواء قديماً عندما كان يعيش في الكهوف ويشعل النار داخلها. و عرف عند الفراعنة وفي العراق بمنطقة بابل وفي أوروبا خاصة إنجلترا.
و يعد تلوث الهواء من أخطر أنواع التلوث لسببين:
الأول: هو محدودية الغلاف الجوي فالغلاف الجوي الذي يحيط بالأرض و الذي يبلغ سمكة بضع عشر كيلومتراً يكاد يكون كقشرة التفاحة إلى التفاحة نفسها لو قارناه بحجم الكرة الأرضية.
الثاني: أن الإنسان يستهلك ما يزيد على 15 كيلو غراماً يومياً من الهواء مقارنة بثلاث كيلو غرامات من الماء و كيلو غرام من الغذاء. و هذه الحاجة المستمرة للهواء تجعل الاختيار أمام الإنسان معدوماً إذ لابد من للإنسان أن يتنفس الهواء المتوفر مهما كانت نوعيته و درجة تلوثه في حين قد يستطيع تجنب شرب الماء الملوث أو أكل الغذاء الفاسد (محمود 1988م).
و لا يعني ذلك إهمال تلوث الماء  أو الغذاء بل الحاجة ماسة إلى تجنب كل تلك المشاكل و لكن قصدت بذلك إبراز أهمية دراسة نوعية الهواء حتى نطمئن على صحتنا و على صحة أبنائنا خاصة إذا عرفنا أن أكثر الناس تأثراً بالتلوث هم الأطفال.

وقد حدثت كثير من الكوارث البيئية بسبب تلوث الهواء والتي راح ضحيتها أعداد كثيرة من الناس. فهناك كارثة حدثت في بلجيكا عام 1930م حيث مرض ومات المئات خلال ثلاثة أيام بسبب تراكم الملوثات في الهواء وفي أمريكا عام 1948م خلال أربعة أيام من تراكم الملوثات مرض ما يزيد عن 14000 شخص. ولكن أشهر حادثة لتلوث الهواء كانت في عام 1952م في مدينة لندن حيث مات ما يقارب 4000 شخص في مدة لا تزيد عن عشرة أيام بسبب تلوث الهواء. وفي عام 1956م تكرر الحدث ومات 1000 شخص.
و في عام 1959م عقد أول مؤتمر عالمي لمناقشة مشكلة تلوث الهواء في مدينة لندن.

تعريف تلوث الهواء  Air Pollution Definition
 و يعرف تلوث الهواء بأنه "هو وجود مادة أو أكثر في الغلاف الجوي الداخلي (داخل المباني) أو الخارجي (الجو الخارجي) على شكل غاز أو أتربة أو رذاذ أو دخان أو رائحة أو بخار بكمية و صفات و لمدة زمنية يمكن أن تسبب ضرر للإنسان أو الحيوان أو الممتلكات أو التي تسبب التأثير السلبي على راحة و سعادة الإنسان".

ونجد في الغالب أن مشكلة تلوث الهواء ترتبط بعملية الاحتراق أو بمعنى آخر أن عملية الاحتراق تؤدي إلى مشكلة تلوث الهواء.

فالمصادر المختلفة تطلق الكثير من الغازات و الجسيمات الضارة إلى الهواء محدثة تغير في المكونات الطبيعية و بالتالي تكون مشكلة تلوث الهواء و التي تنعكس آثارها على الإنسان و البيئة.

نظام تلوث الهواء (Air Pollution System).
ويقصد بنظام تلوث الهواء هي المحاور التي يرتكز عليها في دراسة المشكلة فنجد أن المشكلة تبدأ من المصادر التي تبعث بالملوثات للهواء ثم بعد ذلك انطلاق هذه الملوثات في الهواء وتأثير الظروف الجوية عليها وهي الظروف الفيزيائية من اتجاهها وتركيزها كذلك تأثير الظروف الكيميائية وهي التفاعلات التي تحدث في الجو سوءا تفاعلات ضوء كيماوية أو غيرها ثم بعد ذلك المستقبلات لهذه الملوثات أو مصير هذه الملوثات وهذه تقودنا إلى التفكير في قضية التحكم في المشكلة حيث يجب أن يكون في المصدر. ويمكن تلخيص ذلك في بما يلي:

مصادر تلوث الهواء   Air Pollution Sources:
1) المصادر الطبيعية:
وتشمل البراكين، حرائق الغابات، رذاذ البحر، العواصف والرياح التي تثير الأتربة، والتحلل الحيوي والنشاط البكتيري والمستنقعات التفاعلات الضوء كيماوية في طبقة الجو العليا (طبقة الأوزون) والبرق الذي يؤدي إلى تكون أكاسيد النتروجين
.
2) المصادر الصناعية أو التي بفعل نشاطات الإنسان المختلفة مثل:
-         مداخن الصناعات المختلفة.
-          وسائل المواصلات والنقل.
-          محطات توليد الطاقة.
-          محطات تكرير ومصافي البترول.
-          محطات تحلية المياه.
-          محارق النفايات.

الوحدات المستخدمة في تلوث الهواء  Air Pollution Units.
إذا أردنا أن نقيم مشكلة تلوث الهواء يجب أن يكون لدينا المقياس أو الوحدات لقياس تركيز الملوثات في الهواء. والوحدات المستخدمة لقياس تركيز الملوثات في الهواء متعددة فهناك الوحدات التي تكون  على شكل كتلة على حجم (جم/م3  أو مايكروجرام/م3 ) gm m-3.
أو يكون على شكل حجم على حجم وهو ما يعرف بـ جزء في المليون أو جزء في البليون ppm ppb.
كما أن هناك علاقة بين الوحدتين الأساسية وهي كالتالي:

                                               μ g m-3 = ppm x MW of poll. x 103
                                                                                                              24.5


                                               ppm = μ g m-3 x 24.5
                                                                              MW x 103

علما أن MW هو الوزن الجزيئي للملوث.
وهذه العلاقة تتحقق في ظروف جوية تحت ضغط جوي 1   p= 1 atm. ودرجة حرارة 25م.

معامل الانبعاث  Emission Factors
معامل الانبعاث هو كمية الملوثات المنبعثة من استهلاك كمية من الوقود وهو معامل محسوب في ظروف متحكمة لانواع المركبات المختلفة حسب نوع الوقود المستخدم وكميته وظروف التشغيل (من سرعة وحالات المحرك المختلفة) ويكون على شكل جداول. والوحدة المستخدمة لقياس معامل الانبعاث هي كجم/ طن (كتلة/كتلة) للمصادر الثابتة في الغالب، و كجم / 1000كم (كتلة / مسافة) للمصادر المتحركة (المركبات).

جدول 1 بين معامل الانبعاث لبعض الغازات المنبعثة من المركبات وهي الكمية المنبعثة بالجرام عندما تسير المركبة 1000كم.
كما أن هناك معامل انبعاث لكل وقود يحرق ولكل صناعة وتكون الوحدة كجم من الغاز أو الملوث لكل طن من المادة الوقود المحترق فمثلا احتراق طن من الزيت ينتج 20.1(نسبة الكبريت) كجم من ثاني أكسيد الكبريت.