لمحة عن نشاة و تطور التلفزيون فى العالم

التلفزيون

لمحة عن نشاة و تطور التلفزيون فى العالم :
 فى البداية سنقوم بشرح هدا المصطلح فالمصطلح يتكون من مقطعين  البعد و  تعنى الرؤية ،وبهذا فان المعنى الكامل لهدا المصطلح هى رؤية عن بعد، و قد تجسد هدا المعنى بشكل واضح و دال بعد ان استطاعت هده الرؤية ان تعبر صورها القارات و المحيطات لتدخل البيوت بدون سابق اندار سيما بعد ان تم تسخير الاقمار الصناعية لهدا الغرض.
تعد البدايات الاولى للاختراع التلفزيون عام 1839 حيث بدات المحولات الاولى لقياس التأثيرات الالكتروكميائية للضوء على يد الكسيندر بكيورويل ،ثم تبعته محاولة اخرى فى عام 1884 من قبل العالم الالمانى تبكو وقد تم اجراء اول تجربة للارسال صور ثابتة بأسود و الابيض فى اواسط القرن التاسع عشر و الدى كان الاساس فى تمكين المخترع دى كورت من ابتكار جهاز الفوتوتلغراف عام 1905، ثم الانجاز الاكبر على يد البريطانى جون بيرو عام 1924 بعد عام من تمكنه هو و الامريكى جنكسن الى استخدام اسطوانة دورا نية متزامنة فى احداث حركة وهمية.و فى عام  1927 بدات اهتمامات العلماء بتحويل البث من الاسود و الابيض الى الملون كما بدات التجارب على عمليات نقل الصور سلكيا و كان النجاح حليفهم عندما تمكنوا من ارسال صور تلفزيونية عبر دائرة مغلقة بين واشنطن و نيورك وفى عام 1936.تمكن مركز اليكسندر بلاس البريطانى من البث التلفزيونى الناجح امدة ساعتين يوميا و بعدها بعامين تبعه احد المراكز الفرنسية و فى عام 1939 استطاع فلادمير زوريكين ان يطرح احد المعارض العالمية فى نيورك تلفزيون دو النظام الالكترونىالمتكامل وفى تلك الفترات كان انتشار التلفزيون فى اوربا يزداد حتى اصبح ظاهرة واسعة .
و فى الولايات المتحدة الامركية كانت هناك جهود حثيثة اعدد من الشركات مثل           و     لتكون سباقة فى البث التلفزيونى حتى استطاعت تسجيل بثها على نطاق ضيق و تجريبى بداية من عام 1940
وازداد اهتمام الادارات الامريكية المتعاقبة فى توسيع قاعدة استخدام القنوات التلفزيونية الغير تجارية حتى اصبح عدد هده القنوات اكثر من ثمانين و كانت فى المقدمة محطة الاداعة القومية الامريكية        تم تبعتها     تم           







1- عبد الرزاق محمد الديلمى: عولمة التلفزيون، ط1، دار الجرير، عمان، 2005 ص18
2- Francise balle :média et société , 12éme édition,paris,2006,p


و ازدادت وتيرة التطور فى التلفزيون من حيث تقنياته ومن خلال بثه بشكل واسع فترة الستينيات من القرن الماضى حتى اصبح للتلفزيون عنصر اساسيى فى مقدمة اهتمامات العائلات سيما بعد ان اصبح البث بالألوان مند نهاية الاربعنيات و بعد الخمسينيات ثم اصبح البث التلفزيونى فى متناول مساحات شاسعة من الكرة الارضية و عبر القارات بعد ان نجح الانسان بنقل الصورة والصوت و الالوان عبر الاقمار الصناعية منتصف الستينات ومن هنا بدات مرحلة جديدة فى تاريخ التلفزيون وهو عصر البث الفضائى.