نظام الحكم في كندا


نظام الحكم في كندا:
نظام الحكم في كندا ملكي خاضع للتاج البريطاني وتدار بنظام برلماني فيدرالي . فالحاكم العام المفوض هو ممثل الملكة البريطانية، والشخص المنتخب من الشعب في مجلس العموم House of Commons يكون رئيساً للوزراء وهو القائد الفعلي للبلاد كما هو الحال في بريطانيا. و بإمكان الحكومة المنتخبة البقاء في السلطة ما دام الشعب راغباً فيها، على عكس ما هو في الولايات المتحدة . ولكل مقاطعة حاكمها وأحكامها أما الأقاليم فتدار مباشرة من قبل الحكومة الفيدرالية. تتشكل الجماعات السياسية في البلاد من ثلاثة أحزاب رئيسة هي الليبراليون وهم الأغلبية، والمحافظون التقدميون، ثم الديموقراطيون الجدد وهم حزب المعارضة ويشكلون الأقلية ولم يحصل أن انتخبوا كحكومة فيدرالية.

الوضع الاقتصادي:
يعتمد الاقتصاد الكندي بشكل رئيس على الموارد الطبيعية كالثروة السمكية وقطع الأخشاب وتصنيعها كذلك المعادن والغاز الطبيعي والبترول ، كما أنها تستفيد من موارد المياه لإنتاج الطاقة. وعلى الرغم من أن الأراضي الزراعية لا تشكل سوى %5 من المساحة إلا أن المنتجات الزراعية خصوصاً القمح والشعير تعد من أهم الصادرات الكندية .وتعد الصناعة من أضعف دعائم الاقتصاد إذ لا تمثل سوى %14   وترتكز على تصنيع السيارات، وقد خطت البلاد خطوات حثيثة نحو الصناعات العالية التقنية في الآونة الأخيرة .ينحصر التعامل التجاري غالبا ً مع الولايات المتحدة، وتتوجه كندا الآن إلى الانفتاح التجاري مع اليابان والمكسيك.  وتعاني البلاد من الملكية الخارجية لسوق العمل إذ أن حوالي  %40 من الأعمال مملوكة لغير الكنديين وكلها بفوائد أمريكية. أما عن البطالة في كند ا فهي تشكل حاليا 8% وتحاول الحكومة معالجة هذه المشكلة، ناهيك عن التضخم المالي بمعدل 2%.

التركيبة السكانية:
يقدر عدد السكان في كندا بحوالي 33 مليون نسمة، ويشكل البريطانيون 35% والفرنسيون أقل من 30% يلي ذلك الألمان ثم الإيطاليون والصينيون الآخذون بالتزايد بشكل كبير. أما البقية من المهاجرين فهم خليط من مجتمعات آسيوية وأفريقية وأوروبية ولاتينية وعربية. ويقدر السكان الأصليون الآن بحوالي 600 ألف نسمة.
يتركز معظم السكان في المناطق الجنوبية المتاخمة لحدود كندا مع الولايات المتحدة الأمريكية حيث المناخ أكثر اعتدالاً.
       الضريبة:
         هناك نوعان من الضريبة في كندا، أولاً ضريبة المقاطعة Provincial Tax  وتكون في غالب مقاطعات كندا على جميع المشتريات عدا ألبرتا فهي لا تحسبها إلا في أسعار الإقامة في الفنادق، وهذه الضريبة مرفوعة عن الأقاليم الكندية. أما النوع الآخر فهو ضريبة البضائع والخدمات (GST) Goods and Services Tax  وتضيف 5% على جميع المشتريات والخدمات، لهذا قد تصل الضريبة الكلية في بعض المقاطعات الكندية مثل أونتاريو إلى 13%.
العطل الرسمية:
Holiday
Date
New Year's Day
January 1
Good Friday & Easter Monday
March or April
Victoria Day
Monday before May 24
Canada Day
July 1
Labour Day

first Monday
of September
Thanksgiving Day

second Monday
of October
Remembrance Day
November 11
Christmas Day
December 25
Boxing Day
December 26