الى السيد القائد

شكاية من اجل العنف والتهديد بالسلاح الابيض
والهجوم على مسكن الغير والحاق خسائر بملك الغير والسرقة

                                                       مرفوعة الى السيد القائد
لفائدة السيدة :
في مواجهة السيد

    يشرفني سيدي القائد  أن أتقدم اليكم بكل احترام و تقدير بشكايتي هاته راجيا أن تحضى منكم بالموافقة و القبول و موضوعها كما يلي :
الوقائع : حيث أني  املك العقار المتواجد بالعنوان المذكور اعلاه المتكون من مكازة والطابق الاول به 3 غرف والطابق العلوي به 2 غرف وبما اني اكتري حصة من هذا العقار لاعيل به اسرتي على متطلبات الحياة ، الا انه بتاريخ 01/03/2013 كلفت والدي السيد ********* بكراء غرفة واحدة بالطابق الاول باب و مرحاض مشترك مع الجيران بالطابق الاول من العقار للسيد */****** بصفته متزوج وذلك بمشاهرة صافية 750 درهم شهريا وتسبيق عن ضمانة الكراء قدره شهر واحد وهذا بحضور الوسيط العقاري طلب منه نسخة من البطاقة الوطنية وعقد الزواج لابرام عقد الكراء تداعى المكتري انه ضاعت منه البطاقة الوطنية لظروف غامضة وانه سوف ينجزها ويقوم بالمطلوب ، الا انه لم يفي بوعده واحتال على والدي الى ان دخل الغرفة ولم يعد يؤدي واجب الكراء منذ دخوله المحل واصبح يتملص من ابرام عقد الكراء واداء نسخة بطاقة التعريف وعقد الزواج وعند تكرار تماطله وتملصه قمت بشكاية لدى قائد المقاطعة 59 بابن امسيك من اجل التوصل الى حل وان يؤدي ما بذمته من واجبات الكراء وابرام العقد واعطائي معلومات من بطاقة تعريفه لاقوم باعطائه تواصيل اداء واجب الكراء حين يؤديه الا ان محاولة السيد القائد بائت بالفشل وذلك كلما ارسل اليه استدعاء للحضور الى مقر المقاطعة يتوجه عون السلطة الى العقار يجد بابه موصد بوجهه مع العلم ان المكتري موجود به، وبتاريخ 03/08/2013 ارسل المكتري لوالدي على اساس ان يسلمه نسخة من البطاقة الوطنية وواجب الكراء الذي بذمته توجه والدي بحسن نية الى العقار فإذا به يفاجئ بالمكتري وزوجته و ثلاث افراد تدعي انهم اخوانها يترصدون به وكعادته ولج والدي الطابق الاول يتفقد حاجياته بغرفته المجاورة لغرفة المكتري فوجئ بتكسير القفل وباب الغرفة مفتوح واختفاء بعض الاثاث ولما استفسر عن ذلك خرجت زوجة المكتري واخوانها وعنفوه بداخل غرفته وحاولوا رميه من نافذة غرفته بالطابق الاول لولا تدخل بعض الاشخاص وعند افلاته من قبضتهم توجه على الفور الى المستعجلات لتلقي العلاج وبعدها الى مصلحة شرطة المداومة بالدائرة الرابعة وبعدها بشكاية لدى الدائرة 23 بتاريخ 05/08/2013 وبقيت انتظر ان تاخد شكايتي وشكاية والدي بعين الاعتبار وبتاريخ 18/08/2013 توجهت الى المنزل رفقة زوجة المكتري المتواجد بالطابق العلوي بالسطح والتي كانت في السفر مع زوجها وعند عودتها فوجئت بتغيير مفاتيح وقفل الباب الرئيسي للعقار وعند طرقي الباب اجابتني بعبارات نابية وهددتني هي وزوجها بالسلاح الابيض ومنعتني انا بصفتي صاحبة المحل والمكتري المتواجد بالسطح من ولوج العقار مع العلم ان شواغلي واثاث المكترين الاخرين متواجد به، فتوجهت الى مصلحة شرطة المداومة لتقديم شكاية بالنازلة ولما انتقل شرطي من مصلحة المداومة من اجل القيام بالمعاينة تصدت له زوجة المشتكى به بالعويل والبكاء وادعت ان ابي وانا اعتدينا عليها بالضرب والشتم واتهمتنا بالعديد من التهم التي لا اساس لها من الصحة وذالك لابتزازي واحتلالها العقار باكمله هي وزوجها والى يومنا هذا سيدي لا ادخل محلي لا انا ولا المكتري الذي يتواجد بالطابق العلوي وذلك لان المشتكى بهم غيروا قفل ومفتاح الباب الرئيسي للعقار عنوة وقاموا بتكسير اقفال غرفتين وسرقة ماكان بهما من اغراضي وبعض الاثاث في ملكيتي وقاموا باحتلال العقار كله بدون سند قانوني
لهذه الأسباب
ألتمس من سيادتكم الموقرة اعطاء أمركم للضابطة القضائية من أجل استدعاء المشتكى بهم و سماعهم ومتابعتهم فيما نسب اليهم  من اجل جنحة العنف والتهديد بالسلاح الابيض والسرقة والهجوم على مسكن الغير والحاق خسائر بملك الغير و اتخاذ جميع الإجراءات الزجرية من أجل ردعهم.
                                                   الإمضاء ******